مناشدة من غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو لاطلاق صراح السيد يوسف شعيا


نادي بابل

“بطريركية بابل الكلدانية

مناشدة

يناشد غبطة البطريرك د. لويس روفائيل الأول ساكو خاطفي السيد يوسف شعيا من مدينة كركوك، إعادته إلى بيته وعائلته. السيد يوسف شعيا شخص مسن بلغ الثمانين من عمره، ولا دخل له في السياسة، بل من محبته لوطنه ولمدينته كركوك، عاد من الخارج قبل سنوات ليقضي ما تبقى له من العمر بين أهله وأصدقائه.

خطف الأبرياء خطيئة جسيمة، وبحسب كل الديانات سوف يحاسب الله عليها أشد الحساب. نأمل أن تنتهي حوادث الخطف هذه التي لا يقبلها أي إنسان له شيء من الإنسانية. لذا نتمنى إطلاق سراح يوسف شعيا سريعاً ليعود إلى عائلته.

الأب ألبير هشام

مسؤول إعلام البطريركية”.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى