ممثل السيستاني يطالب بحماية المسيحيين والتركمان في العراق


نادي بابل

شفق نيوز/ دعا ممثل المرجع السيستاني بكربلاء، الجمعة، الى تجنب الطرح الطائفي الذي قال إنه يؤدي الى الشدِّ والاحتقان المذهبي والطائفي بين العراقيين، مطالباً الأجهزة الأمنية في كركوك بتوفير الأمن والحماية للمسيحيين والتركمان.

وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي في خطبة الجمعة بالصحن الحسيني بكربلاء، حضرتها “شفق نيوز” ان “المرجعية الدينية العليا اوصت المسلمين بمناسبة أسبوع المولد الشريف لرسول الرحمة محمد للانفتاح على الشعوب غير المسلمة”.

ودعا جميع العراقيين الى “تجنّب الطرح الطائفي الذي يؤدي الى الشدِّ والاحتقان المذهبي والطائفي بين المسلمين لان ذلك يخدم أعداء الإسلام”.

واضاف الكربلائي ان “استهداف قضاء طوزخورماتو في (صلاح الدين) ليس هو الاول بل هو استهداف مستمر ومنذ عدة سنوات وان استمراره من دون رادع سيؤدي الى تداعيات خطيرة وخروج الامور عن السيطرة”.

وطالب الاجهزة الامنية والحكومة المحلية في كركوك والاجهزة الامنية للحكومة الاتحادية “بتوفير الامن والحماية للمسيحيين والتركمان والصابئة والايزيديين الذي كفل الدستور والقانون وحقوق المواطن توفير الحماية والأمن لهم”.

وتابع في جزء آخر من خطبته “لابد من وقفة مع تدني نسبة الانجاز في صرف موازنات الاعوام الماضية للمحافظات فان المواطن يتطلع الى ان ينعم بالخدمات والتطور”، مطالبا “المسؤولين ان يبيّنوا ما هي الاسباب الحقيقية لهذا التلكؤ”.

ف ك/ م ج

عن الكاتب

عدد المقالات : 7494

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى