مسؤول عراقي سابق محتجز في قاعة الانتظار بمطار فرنسي


BBC

مطار تشار ديغول

الخربيط محتجز في المطار لحين البت في طلبه للجوء

 

يحتجز المسؤول العراقي السابق مضر الخربيط المطلوب في بلده، منذ 13 ديسمبر/ كانون

الاول في مطار روسيه (تشارل ديغول) الباريسي بانتظار بت طلبه الحصول على اللجوء

السياسي، حسب ما اعلن مصدر مقرب لوكالة فرانس برس.

 

ويحتجز الخربيط المقرب من الرئيس العراقي السابق صدام حسين، في قاعة الانتظار التي

 يحتجز فيها الاجانب الذين لا يسمح لهم بالدخول الى الاراضي الفرنسية.

 

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية ان ليس لديها اي تعليق على هذه القضية، مشيرة الى ان

الامر يتعلق بوزارة الداخلية التي تعذر الاتصال باي مسؤول فيها مساء الاثنين، من قبل

الوكالة.

 

وفي العام 2006، ادرج اسم الخربيط على لائحة من 41 شخصا تبحث عنهم بغداد وعرضت

مكافأة بقيمة 50 الف دولار لاعتقاله.

 

ويشتبه في انه مول التمرد في محافظة الانبار غربي البلاد، واتهم بالضلوع فيما يعرف بـ

“فضيحة برنامج “النفط مقابل الغذاء” الذي كانت تديره الامم المتحدة.

عن الكاتب

عدد المقالات : 222

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى