مذكرة اعتقال الهاشمي صدرت دون التشاور مع الرئاسة


نادي بابل

الأمن العراقي يمنع المطلك من دخول البرلمان.. وواشنطن تدعو المالكي للحوار لحل الأزمة

أعلن البيت الأبيض أن نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أمس الثلاثاء خلال مكالمة هاتفية إلى انتهاج الحوار لحل الأزمة السياسية التي تعصف بالبلاد بعد أيام على رحيل القوات الأمريكية.

وذكر البيت الأبيض في بيان أن بايدن أشار خلال اتصال هاتفي مع المالكي الى الحاجة الملحة لرئيس الوزراء وزعماء الأحزاب الأخرى للقاء وذلك في وقت تتهم فيه السلطات العراقية نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي بالتآمر.

في بغداد وفي بيان صدر عن الرئاسة العراقية، ذكر أن إصدار مذكرة القبض على نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي تم دون التشاور أو التخابر مع الرئيس العراقي جلال طالباني.

وقال البيان إن رئيس الجمهورية أجرى عددا من الاتصالات مع أطراف قضائية وبرلمانية وحكومية وحزبية مؤكدا فيها على أهمية احترام عمل وتخصص القضاء العراقي وعدم التدخل في شؤونه من جانب وعدم الطعن بقراراته من جانب آخر. وأضاف البيان أن رئيس الجمهورية أكد على ضرورة العمل بروية في هذه المرحلة الدقيقة, على حد قول بيان موقع الرئاسة العراقية.

وفي تطور آخر في الأزمة العراقية، منعت قوات الأمن نائب رئيس الوزراء صالح المُطلك من الدخول الى جلسة مجلس الوزراء.

وفي تعقيب على التطورات المتلاحقة قال وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري إن من أهم التحديات التي كانت متوقعة بعد انسحاب القوات الأمريكية من العراق كانت استمرار التوافق بين القوى السياسية، وإن الأزمة التي تفجرت بإصدار مذكرة توقيف الهاشمي قد أثرت على الجميع.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7513

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى