مبروك عيد الكلدان في الأول من أيلول يوم بابل إشراقة الكلدان الدائمة


عامر فتوحي
عامر فتوحي

 

 

حيّا عَمّا كَلدايا

 

الأعزاء جميعاً بمناسبة ذكرى (يوم بابل) التاريخي، يوم شهدت بابل نهضتها من رقاد مؤقت فرض عليها فأنتفض كلدانها الغيارى مبددين الظلمة ومواصلين مشوار إشراقهم الحضاري الذي لم يأفل أو ينطفيء بمشيئة رب القدرة وعزم الكلدان (سكان العراق الأصليين).

بهذه المناسبة القومية التاريخية البهيجة أتقدم لعموم أبناء أمتنا (الكلدانية) العزيزة بأحر وأصدق الأمنيات بمناسبة عيد (يوم بابل) الأغر في الفاتح من أيلول، كما أتقدم بهذه المناسبة لكل الغيارى الكلدان وأصدقاؤنا في العراق والعالم بأحر التحايا وأصدق التمنيات وأطيبها، متمنياً لأمتنا الكلدانية العزيزة وشعبنا العراقي الكريم وأصدقاؤنا ومحبينا في العالم كل الخير والموفقية، آملاً أن يسعى الكلدان جميعاً إلى نهل المعرفة التاريخية لفهم أعمق وإعتزاز أكبر بمآثر السلف المتميز بالإبداع والمنجز الحضاري، وأن يستوعبوا بأن الأمة الكلدانية أعمق من أي إنتماء ديني على أهميته وأوسع من أي فهم طائفي أو كنسي، وأن من يسعى اليوم لصبغنا بالصبغة الطائفية إنما يشبه من يعتقد بأن بوسعه أن يحشر جبلاً في علبة ثقاب.

دمتم أيها الأحبة ذخراً للأمة الكلدانية العزيزة أبداً ودام وطننا الأم العراق / بيث نهرين رغم الفاسدين والمحاصصين وأذلاء مخططات التقسيم حراً وآمناً وسعيداً.

بإخلاص // عامر حنا فتوحي بيث شندخ بريخا

 

عن الكاتب

عامر فتوحي
عدد المقالات : 36

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى