ماذا بعد الانتخابات / بقلم عصمت رجب


نادي بابل

انتهت مرحلة الاعلانات والتصويت وما رافقها من مشاكل وخلافات بين بعض القوائم المترشحة للانتخابات وقسم من المرشحين فيما بينهم، “وقضي كل الشيء” واصبح الفاصل ما ينتج عن الصندوق الانتخابي بعد عمليات العد والفرز ، وهذا واجب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، ونتمنى ان تتم هذه العملية بشفافية.

نقول مبروك لجميع الفائزين الذين تم اختيارهم من قبل جماهير المحافظة الذين تحدوا الارهاب والمفخخات وجميع الصعوبات وهبوا الى صناديق الاقتراع وقالوا كلمتهم الفصل، التي من خلالها يتم التغيير نحو الافضل. وبعد كل هذا لايريد الموصليون ان يعرفوا شكل من يحكمهم، اسمرا كان ام ابيض، طويلا ام قصيرا، لكن ما يريدوه ان يكون شخصا مهنيا اكاديميا يعمل من اجل المحافظة ويكون ولائه لها، ليدافع عنهم ويخدمهم بمختلف قومياتهم واديانهم وطوائفهم ومذاهبهم دون تفرقة، يريدون حكومة رشيدة تتحمل مسؤولياتها القانونية لجعل محافظة نينوى انموذجا بين المحافظات، كما يريدون تغيير بعض الوجوه الكالحة من التي كانت حجر عثر في طريق اقرار المشاريع، الذين كانوا يحاولون تغيير مسار جلسات المجلس وعمله من خدمي الى جلسات سياسية بحتة ونقاشات عقيمة خارجة عن صلاحيات المجلس .

أن المواطن الموصلي اليوم وبعد ان مر بتجارب صعبة أصبح يقيم بشكل دقيق ويحسب لكل خطوة حسابا ويفرق بين الصالح والطالح ، ويبحث عن من يقدم له الخدمات.

لذلك علينا التوقف واستخلاص الدروس والعبر من المرحلة السابقة وتشخيص عناصر القوة وتعزيزها وعناصر الضعف وتقويتها.

على الفائزين ان يستنفروا الطاقات وان يكثفوا الجهود لغرض النهوض بالواقع الخدمي المتردي لمحافظتنا وان يثبتوا للجميع أنهم أهل للخدمة وليسوا طلاب سلطة وهذا ما سيعزز ثقة المواطن بمشاريعهم الانتخابية التي اطلقوها.

في الختام نقدم شكرنا وامتنانا للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات في الموصل على حسن الاعداد والتهيئة السليمة لإجراء عملية التصويت، وللاجهزة الامنية من قوات الشرطة والجيش ، التي سهرت ومنذ فترة على توفير الاجواء الامنية لسلامة الناخب والمرشح ومراكز الانتخابات، ونبارك لهم جهودهم بنجاح الخطة الامنية.

كما نقدم شكرنا لكل من ساعد في انجاح هذه العملية الديمقراطية من الاعلاميين والمراقبين، وتقديرنا الكبير لجماهير محافظة نينوى الذين شاركوا بفعالية لأنجاح هذا العرس الديمقراطي

 

بقلم عصمت رجب

عن الكاتب

عدد المقالات : 7516

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى