مؤرخ الماني يتحدى : ” كليوباترا تناولت السم ولم تلدغها افعى “!!


هبة شهارا
هبة شهارا

كليوباترا، الملكة مصر العظيمة، التي برزت عبقريتها في الشعر والأدب والقتال والحديث بتسع لغات توفيت جراء تناولها جرعة من مزيج من السم وليس بلدغة أفعى، وفقاً لما كشفه المؤرخ الألماني وأستاذ التاريخ القديم بجامعة “ترير” كريستوف شايفر اليوم الأربعاء.

مؤرخ ألماني يتحدى: "كليوباترا تناولت السم ولم تلدغها أفعى"!!

 فضل أنطونيو وكليوباترا الموت
 على الحياة

هذه أحدث نظرية حول مقتل كليوباترا، وهي تتحدى النظريات القديمة التي أشارت إلى أن الملكة “انتحرت” بلدغة أفعى. على أنه رغم خروج شايفر بهذه النظرية إلا أن عالمة آثار دومينيكانية سبق أن أشارت إلى مثل هذه النظرية.

فقد كشفت عالمة الآثار كاثلين مارتينيز، التي كانت تنقب عن موقع القبر الحقيقي لكليوباترا ومارك أنطونيو قرب الاسكندرية، أن الملكة انتحرت بتناول السم. وبحسب مارتينيز، التي كانت تعمل مع الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار المصرية زاهي حواس، من أجل تصحيح حقيقة كليوباترا، التي عمل الرومان على تشويهها. وقالت مارتينيز إن كليوباترا كانت تتحدث بتسع لغات إلى جانب كونها “فيلسوفة عظيمة، وشاعرة وسياسية محنكة، بالإضافة إلى ذلك كله، فهي قديسة ومحاربة أيضا.”

وقصة مارك أنطونيو وكليوباترا معروفة، إذ هرب أنطونيو إلى مصر بعد اغتيال يوليوس قيصر، التي كانت تعتبر العدو الأول لأوكتافيو، إمبراطور رومانيا. 

وبعد هزيمة القوات المصرية أمام جيوش روما، فضل أنطونيو وكليوباترا الموت على الحياة، فقتل أنطونيو نفسه بسيفه، بينما شربت كليوباترا السم، وفقاً لمارتينيز.

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 138

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى