لماذا امر باغلاق الحمامات والمرافق عن النواب في دعوة العشاء


نادي بابل

>>>من طرائف نوري السعيد
>>>لماذا امر باغلاق الحمامات والمرافقعن النواب في دعوة العشاء
>>>
>>>محمد مجيد الدليمي
>>>كاتب عراقي
>
> منْ منا لم يسمع بالباشا نوري السعيد رئيس الوزراء في عهد النظام الملكي،
> السياسي
> الداهية الذي تردد اسمه في الدوائر والمحافل السياسية العراقية والعربية
> والدولية،
> ابن بغداد الوفي وصديق الانكليز الامين، تقلد منصب وزير الخارجية ست مرات ،
> سهلت له
> طرق التفاهم بين الانكليز والعراق وتولى رئاسة الوزراء لمدة اربع عشرة مرة. كل
> ذلك
> كان بحكم خبرته وحنكته السياسية التي نال فيها اعجاب الانكليز،اضافة إلى ذلك
> فانه
> صاحب نكتة وروح بغدادية مرحه وله طرائف وحكايات ساخرة من بعض المظاهر السلبية
> في
> السياسة والحكم والادارة.كثر الحديث عنه في ايامنا هذه التي تشهد ازمات سياسية
> متتالية وتساءل البعض منا. كيف لنوري السعيد الذي تولى رئاسة الوزراء عدة مرات
> ان
> حكم العراق بمكوناته وتنوعاته القومية والعرقية والسياسية وان يرضي الشعب
> والانكليز
> في ان واحد…؟هذه التساؤلات تطرح بين الناس الان وخاصة كبار السن الذين عايشوا
> ايام الحكم الملكي، والذين بداوا يحنون إليه الان بعد ان راوا ظروف الحاضر
> الصعبة
> المتمثلة بالصراعات السياسية والكوارث الامنية.روى لنا احد كبار السن وهو حي
> يرزق
> حكاية طريفة عن نوري السعيد ودهائه في حل ازمات البلاد إن حصلت ومفادها كما
> يرويها!
> إن اعضاء مجلس النواب (الاعيان والشيوخ) طلبوا من وزير الداخلية انذاك إن يصدر
> امراً باغلاق ملاهي بيع الخمر و وبيوت البغاء في الميدان. نقل وزير الداخلية
> طلبهم
> إلى الباشا نوري السعيد رئيس الوزراء، الذي عارض الطلب واوضح لهم إن ملاهي بيع
> الخمر وبيوت البغاء في الميدان، تعد اماكن مخصصة ومحصورة في هذه الاماكن
> المعروفة
> لدى الدولة وتحت اشراف الشرطة والصحة، واننا في حالة منعها واغلاقها فانها
> ستفتح
> بشكل سري وغير مشروع وبعيدة عن انظار الحكومة وفي اماكن ومناطق سكينة نظيفة،
> ستخلق
> مشاكل واثار سلبية على بقية الناس الامنين. لم يقتنع اعضاء مجلس النواب
> بايضاحات
> الباشا واصروا على طلبهم بغلق ملاهي بيع الخمر  وبيوت البغاء في الميدان،مما
> ادى
> ذلك إلى خلق ازمة خلاف بين رئيس الوزراء ومجلس النواب. هذه الازمة شغلت بال
> وفكر
> الباشا وبدا يبحث لها عن حل مقنع ومرض ٍ للجميع وبعد مضي مدة قصيرة وذات يوم
> والباشا السعيد كان عائداً من عمله وموضوع الازمة يسيطر على عقله وبعد إن تناول
> غذاءه وشرب الشاي فتح جهاز المذياع وبدا يسمع ويطرب لصوت المطرب الكبير محمد
> القبنجي وهو يغني المقام لامي، وفي لحظات تامل وطرب وردت له فجأة لحل الازمة
> التي
> شغلت فكره وعقله فنهض من مكانه مسرعاً إلى جهاز التلفون واتصل بوزير الداخلية
> وطلب
> منه توجيه دعوة عشاء إلى اعضاء مجلس النواب مساء غد في مبنى رئاسة الوزراء في
> الموعد جاء المدعوون النواب ودخلوا صالة الطعام ووجدوا الموائد العامرة بكل
> انواع
> الاكلات العراقية والغربية وحتى الاكلات البغدادية الشعبية والمشروبات
> الروحية،وبعد
> إن بدأوا بتناول الطعام امر الباشا نوري السعيد الخدم العاملين في صالة الطعام
> وبشكل سري بغلق الحمامات والمرافق وجلب مفاتيحها إليه دون إن يعلم احد بذلك اكل
> النواب وشربوا وتبادلوا اطراف حديث الساعة فيما بينهم والباشا في وسطهم يجاملهم
> وتبادل معهم الحديث وبعد إن امتلت كروشهم اراد البعض الذهاب إلى الحمامات
> والمرافق
> فوجدوها مغلقة ولم يعرفوا سبب غلقها وبدا الضيق والتذمر على وجوههم ولم يجرؤوا
> باعلام الباشا السعيد بذلك مما اضطر بعضهم الخروج من صالة الطعام ليقضي حاجته
> في
> حديقة بناية رئاسة الوزراء والباشا يراقب من بعد الوضع وما يحدث بعضهم ضاق
> ذرعاً
> واراد ترك الصالة والعودة إلى منزله قبل إن يسلم على الباشا السعيد . على اثر
> ذلك
> امر نوري السعيد بفتح الحمامات والمرافق لهم حيث توجه الاغلبية منهم لها وقضوا
> حاجاتهم ثم دعاهم الباشا السعيد رئيس الوزراء جميعاً واوضح لهم عن الاسباب التي
> جعلته يأمر باغلاق الحمامات والمرافق حيث اراد إن يذكرهم بموضوع اغلاق ملاهي
> بيع
> الخمر وبيوت البغي في الميدان وقال لهم مثلما فعلتم انتم عندما غلقنا الحمامات
> والمرافق عنكم اضطررتم قضاء حاجتكم في اماكن عامة نظيفة غيرمخصصة لقضاء
> الحاجة.فاولئك رواد ملاهي الخمر او بيوت البغاء في الميدان سيفعلون مثلكم
> سيبحثون
> عن اماكن عامة نظيفة وقد تكون سكنية لتنفيذ رغباتهم الخاصة وهذا سيخلق لنا
> مشاكل
> خطرة تؤذي مجتمعنا. بعدها اقتنع النواب بعد إن وصلت اليهم فكرة الباشا الطريفة
> وحلت
> الازمة وخرج الجميع راضياً.
>
>

عن الكاتب

عدد المقالات : 7513

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى