قائمة تحالف التأخي والتعايش الكوردستانية في نينوى تعلن عن مرشحيها وبرنامجها الانتخابي


نادي بابل

 

تزامنا مع احتفالات الذكرى الثانية والعشرون للانتفاضة الشعبية الكوردستانية والتي تصادف الخامس من اذار من كل عام ، اعلنت قائمة تحالف التأخي والتعايش الكوردستانية في محافظة نينوى عن مرشحيها وبرنامجها الانتخابي بالدعوة الى تطبيق الدستور وتحقيق العدالة وتطبيق القانون وتعزيز التعايش السلمي بين مكونات محافظات نينوى واقامة مشاريع الاعمار والتنمية والاهتمام بالبيئة ومصادر المياه، بقاعة الخلود في قصبة تللسقف/محافظة نينوى بعد ظهر الثلاثاء 5-3-2013، حضر الاحتفال شخصيات حكومية وسياسية ورجال دين وشيوخ ووجهاء ومثقفين وجماهير غفيرة من محافظة نينوى استهل الاحتفال بالنشيد الوطني العراقي و نشيد الوطني لاقليم كوردستان ، والقى السيد عصمت رجب رئيس قائمة تحالف التاخي والتعايش كلمة قال فيها .

من مدينة التآخي والتعايش

من مدينة العلم والحضارة الموصل الحدباء

من أرض الأنبياء والأولياء والرسل، نينوى التاريخ

ارحب بهذا الجمع الكريم وهذه الوجوه السمحة والتي يسعدني ويشرفني أن اقف أمامها اليوم لنعلن لها ولجماهير نينوى عامة، عن إئتلافنا إئتلاف الأحزاب والقوى الكوردستانية العاملة على الساحة الموصلية، من أجل خوض أنتخابات مجالس المحافظات تحت أسم( قائمة تحالف التآخي والتعايش) تحت (رقم 469) جنباً إلى جنب الكتل والأئتلافات والقوائم الأخرى. وإنطلاقا من إيماننا العميق بأن شعبنا في محافظة نينوى يستحق منا كل التضحية والعمل من أجل خدمته والسهر على راحته وتحقيق ما يصبو إليه من رفاهية في العيش والسكن والعمل، وحرية التعبير والرأي وأن جماهيرنا في محافظة نينوى على إختلاف قومياتهم ومذاهبهم وتوجهاتهم يحق لهم أن يشاهدوا من يمثلهم وينوب عنهم، يعمل بكل تفانٍ ومصداقية من أجل إيصال الحقوق إلى أصحابها والخدمات إلى من هم بحاجة إليها، والقيام بنهضة عمرانية وإجتماعية قائمة على العدالة الحقيقية، كي يتمتع الجميع بخيرات هذه المحافظة.

الاخوات والأخوة الحضور

إن إئتلافنا في قائمة التآخي والتعايش يتألف من أحزاب لها باع طويل في المشاركة بمشروع النهضة في إقليم كوردستان ولها خبراتها في هذا المجال،ونطمح من خلال تحالفنا وتشكيلنا إئتلافا موحداً لخوض إنتخابات مجلس محافظة نينوى لهذه الدورة ، كي نعمل على نقل التجربة الديمقراطية والتطور العمراني والخدمي ورفاهية العيش والأستثمار من الإقليم إلى محافظة نينوى، لتصبح محافظتنا العزيزة نينوى نموذجاً بين المحافظات، وقد أتفقنا على أن أبناء محافظة نينوى قد لاقوا من المعاناة وسوء الخدمات وضياع الفرص ما لاقوه، وسوف نعمل لمواكبة التطور الحاصل،وأن الفرصة متاحة أمام الجميع والمستقبل المشرق قادمٌ لا محالة.

عليه فقد أتفقت الأحزاب الكوردستانية وبالأجماع على تشكيل قائمة واحدة تحمل الأسم الذي يتمناه ويبغي الوصول إليه كل مواطن في محافظة نينوى إلا وهو قائمة(تحالف التآخي والتعايش) ليكون بحق منطلقاً نحو تحقيق هذين الهدفين الساميين الا وهما التاخي والتعايش.

الاخوة الكرام

أننا أخوة في الدين والأنسانية ومتعايشون في هذا الوطن، وهذا ما أنعكس على أختيار شعار للقائمة الذي يمثل جميع مكونات محافظة نينوى العزيزة في دلالة واضحة على الأخوة بينها، وليكون دليلاً على المحبة والتعايش، كون قائمة تحالف التآخي والتعايش التي تحمل الرقم 469 تضم تحت أجنحتها العربي و الكوردي والتركماني والمسيحي وليست قائمة مذهبية أو قومية بل هي قائمة عراقية.

السادة الحضور

إن قائمتنا،قائمة تحالف التآخي والتعايش قد عاهدت على نفسها أن تعطي أولويات عملها للعمل في المجلس القادم على اساس صلاحيات المجلس ولا تقبل دخول المجلس في سجالات سياسية أثناء الجلسات بل يكون واجبها الرقابة والتشريع وإطلاق المشاريع الخدمية،كما أن نهجها سوف يكون كما كان سابقاً قدوة في العمل الجاد من أجل خير المحافظة وأهلها لترميم البنية التحتية للمحافظة.

وقد عاهدنا على انفسنا ان نحافظ على التعددية الحزبية والفكرية ونعمل على تطوير النهج الديمقراطي فكراً وممارسةً،وحقوق الأنسان حسب اللوائح والأتفاقات الدولية، وان نحافظ على نظام حكم ديمقراطي فدرالي يضمن التعددية القومية والدينية والسياسية والمطالبة بتنفيذ بنود الدستور العراقي الدائم وخاصة المادة 140 منه .

كما وجب علينا ومن خلال برنامجنا في العمل ان نفعل الادعاء العام، ونصون استقلالية القضاء، ونطور اجهزة الرقابة المالية والقانونية، ونعطي الدور الكامل للنزاهة ، ونعمل على الغاء القرارات والقوانين التي تسببت في التغيرات الديموغرافية لمحافظتنا العزيزة .

كما نعمل من أجل المرأة التي لا نستطيع اليوم أن نقول عنها مكمل بل هي الأساس في جميع مجالات الحياة ، كما ان طبقات المجتمع الاخرى لها حضور كامل في برنامجنا وسوف نعمل ما بوسعنا في تحالف التاخي والتعايش من اجل رفاهية عيشهم واسعادهم .

ستعمل قائمتنا تحالف التآخي والتعايش على توفير فرص العمل لعموم المواطنين بالتساوي من خلال الأدارة والحكمة وأمتصاص البطالة،والأهتمام بدعم القطاع الخاص، والنقابات المهنية ومنظمات المجتمع المدني، وقطاع الأستثمار، لغرض الأسهام في النهضة الأقتصادية لمحافظتنا العزيزة، ومن المؤكد أن الأنتخابات المقبلة ستوفر لشعبنا وأهلنا وجماهيرنا في الموصل فرصة الأختيار الحقيقي والصحيح لمن يمثل طموحاته وحماية مصالحه وآمنه.

وعليه نتعهد أمامكم بإدارة معتدلة وحكيمة تعزز الأخوة والتعايش، وقد ذكرنا بوضوح أن الهدف المركزي لتوجهاتنا هو إستعادة عافية محافظة نينوى وكرامة أهلها وأمنهم.

نتمنى أن تتنافس جميع الكتل والأحزاب والمنظمات والتوجهات للحصول على مقاعد في مجلس المحافظة القادم بأسلوب دعائي وإعلامي مهني حر نظيف وبأسلوب مبدئي وأخلاقي مقبول، بعيد عن أسلوب التشهير،والتسلق على أكتاف الغير.

كما لا يسعنا الا ان نشكر اعضاء قائمة نينوى المتاخية رغم قصر المدى التي عملوا بها في المجلس لكنهم عملوا بجدية وقدموا ما امكنهم بكل تفان واخلاص .

في الختام نؤكد عهدنا بأهلنا وجماهيرنا في المحافظة للمشاركة الفعلية بالأنتخابات واختيار الأشخاص المؤهلين للعمل بكفاءة ومهنية كما نطالب المرأة والشباب بالحضور الفعلي للأنتخابات وإعطاء صوتها لمن تجده يستحق. وشكرا

تلتها كلمات لممثلي الاحزاب والكيانات السياسية بعدها التعريف بالمرشحين ثم دبكات شعبية واغاني.

بعدها تم توديع الحضور بحفاوة الاستقبال .

 













 

 

 

 

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7494

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى