في “ليلة كلدانية” ثلاثة الاف كلداني يحضر لعبة البيسول في ملعب سان دييكو بادريس


نادي بابل

 

كلدايا نت

في “ليلة كلدانية” فريدة من نوعها حضر اكثر من ثلاثة الاف كلداني لعبة البيسول للفرق المحترفة في ملعب سان دييكو بادريس، تقدمهم سيادة المطران مار سرهد يوسب جمو راعي ابرشية مار بطرس الكلدانية في غرب امريكا وسيادة المطران مار باوي سورو وغالبية الكهنة الكلدان العاملين في كنائس مدينة الكهون وطلاب السمنير مار ابا الكبير التابع لابرشية مع الاخوات الراهبات فعلة الكرم الذين ساعدوا بالتنظيم والتعاون مع الرابطة الكلدانية لاصحاب الاسواق التجارية والتي يديرها الشاب والناشط الكلداني مارك عربو الذي قام بجهود كبيرة وباتفاق مع مؤسسة الفريق سان دييكو بادريس بتسمية هذه الليلة بـ”ليلة كلدانية”.

مساء ليلة الجمعة المصادف 6 ايلول وفي تمام الساعة السابعة وعشرة دقائق، السيد مارك عربو يضرب كرة البداية معلنا بدأ مباراة بين فريقي سان دييكو بادريس و كولورادو راكيس، بعد ان باركه سيادة المطران مار سرهد بعلامة الصليب المقدس على جبينه في وسط الملعب، وثم اعلن مذيع الملعب بدأ المباراة واصفا اياها بـ”الليلة الكلدانية” وذكر أسم راعي الابرشية. والأعلام الكلدانية ترفرف في سماء ملعب بيتكو بارك.

وكان لنا ايضا شرف كبير بأن تنشد احدى بنات شعبنا الكلداني الانسة بيانكا زيتو النشيد الوطني الامريكي وهي ايضا من جوقة كاتدرائية مار بطرس.

أثناء المباراة قام السادة المطارنة بزيارة ابنائهم الكلدان على مدرجات الملعب والتقاط صور تذكارية مع بسمة الفرح على وجوههم، مبدين شكرهم لمن قام بتنظيم هذا التجمع الكبير.

ومن الجدير بالذكر ان طلاب التعليم المسيحي والتناول الاول كانوا مع أولياء أمورهم في هذه اللعبة.

وكانت نتيجة المباراة فوز البادريس فريق مدينتنا العزيزة باربعة نقاط مقابل ثلاثة.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7500

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى