في العراق حكومة صيفية .. حكومة شتوية


جلال جرمكا
جلال جرمكا

مشكلة ومعضلة تشكيل الحكومة تفاقمت.. على مايبدو عدم وجود لأي أمل او نقطة ضؤ في نهاية النفق .. تدخلت كل دول الجوار وحتى الدول البعيدة على سبيل المثال( جزيرة واق واق) وغيرها ، ولكن النتيجة هي نفسها لابل أعقد من ألأول حيث يرى كل جماعة بأنهم ألأحق في تشكيلها وجميعهم يستندون على قوانين عراقية ما تقبل النقاش!!!.
الغريب في ألأمر إن ألأخ ألأستاذ / نوري المالكي ( أمچلب بالكرسي ومايقبل يتنازل عنه ولا يقبل أن يرشح بديل عنه حتى داخل كتلته أو حزبه ) .. طيب ياترى كيف السبيل الى الحل لنثبت للعالم بأن الديمقراطية الى أرسلها لنا المستر / بوش ( دام ظله) .. ديقراطية وردة وأم النعلچة وماكو منها بالعالم!!؟.
في الحقيقة والواقع .. أقترحنا كثيرا.. ناقشنا أكثر.. ولكن من غير نتيجة.. لذلك اليوم وفجأة يظهر ألأخ العزيز ومهجة القلب الغالي / حمدان البغدادي ومعه البسلم لكل الجروح.. وأخيرا فـُرجت بأذن الله تعالى ..
ـ حمدان.. الله بالخير.. شنهو هالأوراق؟؟.. لازم عندك شىء جديد !!.
+ الله بالخير والبركة.. أكيد صارلي أسبوع معتكف بالبيت.. أفكر .. أفكر .. وأفكر.. وأخيرا البارحة بالليل شعلت الفانوس الچبير وگعدت بالحديقة على الهوا العذيبي وأجتني فكرة أتخبل..
ـ الف رحمة على هذولاك.. يامعود نورنا.. الله ينورك ..
+ على عيني.. من غير مقدمات.. كل جماعة من ألأخوة أصحاب القوائم الفائزة بالأنتخابات تريد حصة ألأسد في الحكومة.. رئيس الوزراء .. وزراء سيادية ( نعني الوزارات اللي بيها خوش لغف!!) .. وأمتيازات أخرى.. وهذه بالتأكيد ماترهم.. لكون هي حكومة وحدة ورئيس حكومة واحد .. لذلك أقترح :
أولا : تشكيل حكومة صيفية بالصيف برئاسة الدكتور / أياد علاوي ..
وهو راح يختار الوزراء بكيفه.. نعني ماكو واحد يتدخل بأوامره .. يشكل الوزارة ويبدأ بالعمل.. بس شلوووون ؟؟.. قراراته قطعية.. أكيد لعد شلون ؟؟؟ … مو ديمقراطية ؟؟!!!.
ثانيا : يبقى السيد / نوري المالكي معارض .. يراقب.. يناقش.. يرفع تقارير .. بس على كيفه لكون هو ألأخر هم راح يستلم الحكم.. أكيد .. لازم أكو تفاهم بين الحكومتين ..!!.
ثالثا : يقوم السيد / المالكي بتشكيل حكومة شتوية .. وهو ألأخر يختار الوزراء مثل مايريد يعني حاله حال ألأخ / علاوي.. شنهو قابل وحد!!؟؟.
رابعا : يتحول الدكتور / علاوي وربعه الى معارضة .. يراقب.. يجتمع.. هم على كيفه كودن جماعة المالكي هم غضوا النظر عن هواية أمور.. أكيد مصلحة الوطن والشعب تقتضيان ذلك وأكثر !!!!!.
خامسا : يـُمنح حكومة الدكتور علاوي ( عند بدأ الحكومة الشتوية بالعمل) إجازة ستة أشهر على أن يقضوها خارج العراق.. هنا هم أحرار أية دول يختارون.. أكيد ديمقرطية.. لعد شلوون خو مو يجبروهم على بلد معين ؟؟؟.
على شرط أن يمنح كل وزير ( صيفي) ووكلاء الوزارات والمدراء العامون وأعضاء الكتلة من البرلمانيين وعوائلهم وجيرانهم وأقربائهم مبالغ محترمة وبالدولار ألأمريكي تكفيهم طيلة فترة حكم الحكومة الشتوية .. طبعا هذه عدى الرواتب والمخصصات والخطورة ورواتب الحماية والخدم والحشم !!.
سادسا : نفس الشىء بالنسبة الى الحكومة الشتوية ( حكومة المالكي) في الصيف يمنحون أجازة ويغادرون العراق وبنفس ألأمتيازات التي ذكرت في البند ( الخامس) أعلاه …
سابعا : لكل من المالكي وعلاوي صلاحية بتعيين عدد من الوزراء من القوائم الفائزة بحکومتیهما .. على أن لاتكون وزارات سيادية !!!.
ثامنا : ممكن وبعد التفاهم أعطاء الحق للأخوة الكورد وبقية القوائم الصغيرة تشكيل ( حكومة خريفية ) لمدة شهر وشوية !!.. ولكن بصلاحيات أقل .. أما من الناحية المادية .. لاااااء.. لهم كل الحق بالتصرف بأموال الدولة والشعب مثلما يريدون.. وذلك حسب قواعد الديمقراطية المعمول بها آلآن ..!!!.

ـ حمداااااااااان .. على بختك.. صدك ؟؟ چذب؟؟.. طيب وإذا أختلفوا على فصل تشكيل الحكومة.. نعني إذا الدكتور / علاوي وجماعته أصروا على أن يشكلوا حكومة شتوية.. وبالمقابل المالكي راد حكومة صيفية …………. هذه شلووون؟؟.
هذه بسيطة راح تدخل اللجنة ألأولمبية وأتحاد الكرة.. راح يسوهها ضربات ترجيحية( ضربات جزاء) وهذه واضحة ياهو يجيب أكثر عدد من ألأهداف له الخيار… .. وإذا هم تعادلوا راح يلعبون طرة وكتبة!! وتنتهي المعضلة !!.

وهناك شىء مهم نسيته.. النشيد الوطني العراق راح أتصير أغنية فيروز ( حبيتك بالصيف حبيتك بالشتي!!).. هذه أرضاء للطرفين !!.. نعني من الصبح هم صوت فيروز وهم الشعب يتذكر تماسك الحكومتين وتفاهمهم وعدم وجود أية خلافات بيناتهم.. شعبالك هذه هي الديمقراطية الحقيقية !!؟.
ـ حمدااااااااااااااااااان… أنت ظل صنف على كيفك.. ماخذ راحتك زين … طيب والشعب ؟؟؟.
+ شوف .. إذا ما أصنف أمووووووووووووت… لعد شتريدني أگول ؟؟.. قابل عندي العصا السحرية ؟؟؟. .. أني متأكد أمريكا وكل دول الجوار مرتاحين من هالحالة.. أقسم بالله الجميع مرتاحين و آحنه صايرين مضحكة ونكتة بايخة عندهم … أما الشعب الهم الحصة التموينية بس راح يقلصوها شوية لكون أثيتت التجارب أكل الرز( التمن) بكثرة مضرة.. وشرب الچای أكثر مضرة!! وراح يوزعون مهفات على كَد عدد ألأفراد العائلة .. نعني كل فرد من ألأسرة مهفة.. شلون خطة عظيمة ؟؟.

ـ كلامك ذهب خالص.. ردد وياي : اللهم أحفظ العراق وشعب العراق ..
+ آمين يارب العالمين …

________________________________________

زوروا موقع / مجالس حمدان الثقافية .. موقع عراقي مستقل : http://hammdann.com

عن الكاتب

عدد المقالات : 6

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى