عصمت رجب يصدر بيانا بمرور سنة على احتلال مدينة الموصل


نادي بابل

اصدر السيد عصمت رجب مسؤول الفرع الرابع عشر ورئيس قائمة التاخي والتعايش بيانا لمرور سنة على احتلال مدينة الموصل من قبل داعش الارهابي جاء فيه .

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد مرت سنة كاملة على احتلال مدينة الموصل من قبل تنظيم داعش الارهابي مارس خلالها ابشع انواع الجرائم بحق من نعتبرهم اسرى داخل المدينة فقطعت الرؤوس وسحلت الناس بالشوارع وعلقت الجثث فوق اعمدة الكهرباء ورميت الناس من فوق العمارات وقطعت الاصابع والايدي والقي الناس احياء في الابار والانهار ، واستخدم داعش شتى انواع القتل الوحشي بحقهم وقسم كبير منهم في السجون  ، فلم يسلم منهم احد ، الا من كان معهم ، وقد هرب من المدينة عند احتلالها  مايقارب المليون شخص من مختلف القوميات والمذاهب وهم اليوم مهجرين ونازحين وصودرت جميع ممتلكاتهم ، كما لم تسلم من هذا التنظيم الاجرامي بيوت الله من الجوامع والكنائس والمزارات ودمرت اثار المدينة وفرقت الطوائف والقوميات والمذاهب المتعايشة في المدينة ، كما دمرت البنية التحتية بالكامل  واعيدت الحضارة فيها الى ما قبل التاريخ ، وكانت هذه السنة من السنين العجاف على اهل الموصل وابنائها.

لقد بانت بوادر معركة التحرير من مسلحي داعش وبدأت تلوح بالافق مع اكمال مئات المتطوعين تدريابتهم استعدادا للالتحاق بساحات المعارك مساندين اخوتهم البيشمركة الابطال  لأتمام عمليات التحرير والتخلص من هذا التنظيم الارهابي المجرم ، وان عملية التحرير تحتاج الى جهود مكثفة من جميع الفصائل بالاضافة الى السياسيين والشخصيات الموصلية ، والابتعاد عن البحث عن المناصب والتصيد في الماء العكر من قبل البعض الذين لاتهمهم سوى مصالحهم الشخصية.

في الختام يا شباب الموصل واهلها رصوا الصفوف وتوحدوا وساندوا اخوتكم من البيشمركة الابطال واقضوا على داعش ومن والاه وانقذوا المدينة من رجسهم .

المجد والخلود لشهداء الحرية في كل مكان 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7494

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى