عصمت رجب يرعى احتفالية نوروز في بعشيقة


نادي بابل

برعاية مسؤول الفرع الرابع عشر للحزب الديمقراطي الكوردستاني عصمت رجب وتحت انغام النشيد القومي الوطني الكوردستاني ووسط فرحة كبيرة لجماهير مدينة الموصل وسهل نينوى، وحضور رجال دين مسلمين ومسيحيين وايزدية ومسؤولين حكوميين وسياسيين وشيوخ ووجاء العشائر وجمهور كبير.

اقيم في الملعب الرياضي المغلق في بعشيقة احتفالية جماهيرية كبيرة بمناسبة عيد نوروز العيد القومي للكورد ورأس السنة الكوردية .

وبعد الوقوف دقيقة صمت على شهداء الحركة التحررية الكوردستانية ، القى عصمت رجب كلمة بالمناسبة رحب بها بالحضور و اكد فيها على بث روح التعايش والتسامح بين المكونات المتعايشة في محافظة نينوى كما وضح المعنى الحقيقي ليوم نوروز ، الذي يمثل التجدد والتخلص من الظلم والطغيان وبسط الحرية ،واضاف في كلمته بأننا اليوم نمر في مرحلة حساسة، فاقليم كوردستان يتعرض لمخططات وهجمات غير مشروعة من قبل السلطة في بغداد ، وتحت حجج واهية ، مستخدمين تارة قوت الشعب كورقة ضغط سياسية وتارة اخرى ، بتخفيض ميزانية الاقليم والخروج عن بنود ومواثيق الدستور العراقي الدائم ، لكننا شعب تحدى الصعاب وكما قال الاخ نيجرفان بارزاني رئيس حكومة اقليم كوردستان ( باننا لن نعود الى الوراء) ولن نعود الى الوراء بل نعيش متأخين متحابين “انشاء الله” عربا وكوردا مسيحين وتركمان ، قوميا ودينيا ومذهبيا، ونعمل من اجل بناء واعمار بلدنا من جميع النواحي . كما قدم رجب التهاني الحارة لاهالي مدينة حلبجة الشهيدة مدينة الصمود والتضحيات بمناسبة صدور قرار مجلس وزراء اقليم كوردستان ، برفع المستوى الإداري لها إلى محافظة، ومصادقته من رئاسة الاقليم . كما تطرق رجب الى الحزب الديمقراطي الكوردستاني وسعيه الى العمل من اجل بناء عراق ديمقراطي فدرالي تتآخى فيه جميع المكونات والاطياف .

كما تضمن الحفل دبكات شعبية بالزي الفلكور الكوردي واغاني وشعارات وطنية كوردستانية وعراقية.

في الختام قام عصمت رجب بأشعال شعلة نوروز كرمز من رموز العيد والذي يعتبر إشارة الى الشعب بانتهاء زمن الاضطهاد والقضاء على الظلم وبسط الحرية .

 

 

 

 

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7511

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى