عشرات الأيزيديين يحتجون على إجراء تنقيبات أثرية قرب أحد مزاراتهم جنوب دهوك


نادي بابل
الكاتب: RS
المحرر: SS | NQ
الاثنين 13 آب 2012 14:15 GMT

نساء ايزيديات يقفن وقفة احتجاجية امام معبد شيخ شمس

السومرية نيوز/ دهوك
نظم العشرات من أتباع الديانة الأيزيدية في محافظة دهوك، الاثنين، وقفة احتجاجية أمام أحد المراقد الأيزيدية جنوب المحافظة احتجاجاً على قرار إجراء التنقيبات الأثرية قرب هذا المرقد، مطالبين الجهات المعنية في حكومة إقليم كردستان بالتراجع عن إجراء تلك التنقيبات، فيما نفت مديرية آثار دهوك وجود أية خطط أو مشاريع تنقيبية في تلك المنطقة.

وقال أحد منظمي الاعتصام ويدعى زعيم كريت علي في حديث لـ”السومرية نيوز”، إن “العشرات من الأيزيديين الذين جاؤا من مختلف القرى والمناطق الأيزيدية نظموا، اليوم، وقفة احتجاجية أمام مرقد شيخ شمس ضد إجراء تنقيبات آثارية من قبل فريق إيطالي في تل كري بان الذي يوجد فيه المرقد”، مطالبا “الجهات المعنية في حكومة إقليم كردستان بالتراجع عن إجراء تلك التنقيبات التي تجري قرب أحد الرموز الدينية الأيزيدية”.

وأضاف علي أن “الأيزيديين في إقليم كردستان والعراق والعالم يرفضون التجاوز على رموزهم الدينية”، مؤكدا أن “المحتجين سيستمرون باعتصامهم وبهذه الوقفة الاحتجاجية حتى استجابة الجهات المعنية لمطلبهم”.

من جانبها قالت المحتجة الأيزيدية سيفي خدر في حديث لـ”السومرية نيوز” إن “مرقد شيخ شمس يعتبر رمزاً دينياً وروحياً لدى الأيزيدية”، لافتة إلى أن “أتباع الديانة يقصدونه من مختلف بقاع العالم للدعاء وإقامة الصلوات”.

وأضافت خدر أن “العشرات من النساء حضرن الوقفة إلى المكان للتعبير عن سخطهن ورفضهن للمساس بالمكان باعتباره من الرموز المقدسة في عقيدتنا”، مشيرة إلى “إننا لا نقبل بأجراء أية أعمال في هذا المكان مهماً كلف الثمن”.

من جهته قال مدير دائرة آثار محافظة دهوك حسن أحمد قاسم في حديث لـ”السومرية نيوز”، إن “مديرية آثار دهوك تنفى خبر إجراء تنقيبات في منطقة كري بان بشدة”، مؤكداً أنه “ليست لدى الدائرة أية خطة أو مشروع للعمل في أي موقع ديني أو مقدس”.

وأوضح قاسم أن “هناك رغبة كانت لدى جامعة إيطالية باجراء البحوث عن التلول الأثرية في المنطقة”، مبيناً أنه “ليست هناك أية نية لا من قبل الجامعة الإيطالية أو من قبل مديرية آثار دهوك بالاقتراب من أي موقع ديني في المنطقة نهائياً”.

وكان ممثل الأيزيدية في مجلس محافظة نينوى خديدا خلف عيدو اتهم، اليوم الاثنين، شركة إيطالية بمحاولة إزالة مزار للديانة في دهوك، بحجة وجود أثار تحته، مؤكدا أن أبناء الديانة الأيزيدية يرفضون التجاوز على مزارتهم.

ويقع تل (كري بان) أي (التل الواسع) في ناحية فايدة بقضاء سيميل نحو،25كم جنوب مركز محافظة دهوك،ويوجد في التل مرقد شيخ شمس الذي يعد من الرموز المقدسة لدى أتباع الديانة الإيزيدية.

وتوجد في محافظة دهوك،460كم شمال بغداد العشرات من المزارات و أماكن العبادة لأتباع الديانة الإيزيدية وتشهد هذه الأمكان إقامة إحتفالات ومراسم دينية بشكل متواصل ويتم الإهتمام بها من قبل رجال الدين الإيزيديين.

وكانت مديرية آثار محافظة دهوك أعلنت عن العثور على العديد من القطع الأثرية و المدافن و المواقع الأثرية في منطقة غرب دجلة التابعة لقضاء سميل بمحافظة دهوك خلال عمليات تنقيبات أجرتها الفرق التابعة للمديرية.

يذكر أن الايزيدية بقايا ديانة شرقية قديمة ما تزال تحتفظ ببعض التقاليد والعقائد التي تعود لشعوب وادي الرافدين الموغلة في القدم، وجددها الشيخ عدي بن مسافر في القرن التاسع للميلاد، الديانة التي تعتبر غير تبشيرية تؤمن بوجود الله وتؤدي طقوسها باللغة الكردية.

ويصل عدد معتنقي الديانة الايزيدية في العراق إلى أكثر من نصف مليون ويسكن معظمهم في مناطق تابعة لمحافظتي نينوى ودهوك، كسنجار وشيخان وتلكيف وبعشيقة وسيميل وزاخو، إضافة إلى وجود نحو 20 ألف ايزيدي هاجروا من البلاد منذ بداية التسعينيات إلى أوروبا ويتمركزون بغالبيتهم في ألمانيا والسويد، ويعد معبد لالش الذي يقع في منطقة شيخان شرق دهوك المركز الديني المقدس لمعتنقي هذه الديانة.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7513

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى