صـمـت القبـور يلـفّ احـد مواقـع شـعبنا (زهريرا نيت)


حبيب تومي
حبيب تومي

 
 نشر الأخ يوسف شكوانا مقالاً تحت عنوان ” السيد حبيب تومي والكوتا قبل الأنتخابات وبعدها ” وقد نشر المقال على بعض مواقع شعبنا المسيحي ، منها موقع عنكاوا كوم وتللسقف ونركال كيت وزهريرا نيت ، وكتبت رداً على الموضوع على شكل مقال تحت عنوان  ” الأخ شكوانا نعم الكوتا مسيحية وليست قومية وتطبيقها كان مجحفاً ” وأرفقت مقالي مع الرسالة ادناه :
الأخوة الأعزاء في موقع زهريرا
 تحية ومحبة
اطلعت على المقال الذي كتبه الأخ يوسف شكوانا المنشور على موقعكم وهو تحت عنوان
 (السيد حبيب تومي والكوتا قبل الانتخابات وبعدها )
وعملاً بحرية الرأي والرأي الآخر ، فأرجو نشر المقال المرفق وهو رد على مقال الأخ شكوانا
 تقبلوا تحياتي
 حبيب تومي
ــــــــــــــــــــ
 ولم استلم الجواب ولم ينشر ردي على موقع زهريرا ، فأرسلت في اليوم التالي الرسالة التالية :
الأصدقاء في موقع زهريرا
 تحية ومحبة
أرسلت لكم يوم امس مقالاً وهو رد على مقال الأخ يوسف شكوانا الذي اورد اسمي في عنوان مقاله المعنون
(السيد حبيب تومي والكوتا قبل الانتخابات وبعدها )، ولكنم احجمتم عن نشره لحد الآن ، فعملاً بحرية الرأي والرأي الآخر ارجو نشره فوراً وبنفس المكان الذي نشرتم مقال الأخ يوسف ، وهذا جزء من واجبكم والتزاماتكم الأخلاقية
 وتقبلوا تقديري
 حبيب تومي / اوسلو في 26 / 08 / / 2010
———————
ولما لم ينشر المقال ولم استلم اي رد ، فبادرت الى إرسال المقال للمرة الثالثة مرفقاً مع الرسالة التالية :
 الأخوة في موقع زهريرا
 تحية ومحبة
 هذه هي المرة الثالثة ارسل لكم المقال والذي هو رد على الأخ يوسف شكوانا حيث كتب مقاله واورد اسمي ، والمسالة من الجانب القانوني والأدبي والأخلاقي يستوجب نشر ردي عليه
 وعليه اطالبكم بنشر المقال وهذه هي المرة الأخيرة الذي اطالبكم بهذا الحق
 حبيب تومي / اوسلو في 27 / 08 / / 10
انا أؤمن ان موقع زهريرا نت هو موقع مسكون بداء الأديولوجية الحزبية الضيقة ، وليس لنا اي اعتراض ، كما ان الموقع ينشر لجميع الأقوام باستثناء من يحمل اسم القومية الكلدانية ، أي ان الموقع مفتوح للجميع باستثناء الكلدانيين الأصلاء الذين يفتخرون بتاريخهم الكلداني .
وتبدو المسالة مثل ما كان على جوازات سفرنا مسموح السفر لجميع دول العالم باستثناء اسرائيل فالموقع لكل  الناس باستثناء الكلدانيين ونحن لسنا ضد ذلك ، لكن المسالة قانونية وأدبية وأخلاقية حينما يفتح الموقع صفحته للكاتب يوسف شكوانا ، ويقفله بوجه كاتب آخر وهو حبيب تومي حتى حينما يشخص يوسف شكوانا في عنوان مقاله حبيب تومي .
مطلوب من الموقع المذكور اتباع قواعد وآداب وأخلاق النشر وإلا سيفتقر موقع زهريرا التابع للزوعا الى ابسط قواعد النشر والمنظومة الأخلاقية والأدبية والقانونية المترتبة على مثل هذا السلوك .
فهل يستيقظ المشرفون على موقع زهريرا من سباتهم ويفتحوا نوافذهم على الهواء الطلق ، ليسمعوا الصوت الآخر ام سوف يبقون في الظلام الدامس الذي يعتكفون به ويلوذون في صمتهم الرهيب ؟
 حبيب تومي / اوسلو في 29 / 08 / 2010

عن الكاتب

حبيب تومي
عدد المقالات : 252

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى