شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها “اعطني الناي وغن” بصوتها


انجيلا تومي

لطالما انتظر اللبنانيون حضور الفنانة العالمية شاكيرا الى لبنان التي هي بلد والدها، وها هي شاكيرا حققت حلم اللبنانيين واحيت حفلا الخميس 26 ايار/مايو، حيث اجتمع عشرات الآلاف من اللبنانيين من جميع الأعمار قبالة شاطىء بيروت ليشهدوا على ليلة استثنائية وغير عادية. فأخيرا ميكس اف ام و Solicet حوّلوا الحلم الى حقيقة وواقع. والفنانة العالمية ونجمة البوب شاكيرا وطأت خشبة المسرح في بلدها في ليلة لا يمكن تصورها حتى اليوم.

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

يعّد انتاج هذا الحفل من أضخم الانتجات
في تاريخ تنظيم الحفلات في لبنان

تحت النجوم والأضواء المتلألئة على طول الساحل من بيروت ، قدّمت شاكيرا حفلا موسيقيا لا يمكن تخيّله في الواجهة البحرية الجديدة في وسط المدينة كجزء من جولتها العالمية التي حملت عنوان” The sun comes out ” لتقدّم أحدث البوماتها Sale El Sol و She Wolf.

أعّد المسرح بشكل لم نعتده من قبل في لبنان، وكانت المدّرجات ممتلئة بالمتفرجين وظهرت شاكيرا أخيراً بعد طول انتظار مع فرقتها الموسيقية والراقصين و طاقم من 65 شخصا يجوبون معها في كافة أنحاء العالم لتقديم هذا العرض المذهل.

وقد استمتعت الحشود بالرقص على انغام أغنيات شاكيرا وابرزها Whenever، Wherever، Loca، She Wolf Gypsy وغيرها من الاغنيات التي حفظها الجمهور اللبناني عن ظهر قلب كذلك علت الهتافات طوال الليل ولم يهدأ الجمهور ويستكين حتى غادرت شاكيرا المسرح.

وتفاعل الجمهور كثيراً مع شاكيرا لدى تأديتها أغنية Hips don’t lie التي انتظرها الجميع بفارغ الصبر. وانهت شاكيرا وصلتها الغنائية باغنيتها الخاصة بكاس العالم waka waka التي احدثت بلبلة بين الحشود حيث علا الصراخ في سماء بيروت.

ويعّد انتاج هذا الحفل من أضخم الانتجات في تاريخ تنظيم الحفلات في لبنان، فمنذ اليوم الأول كان من المتوقع ان يكون النجاح حليف هذا الحفل الذي بيعت معظم بطاقاته منذ اليوم الاول وبذلك تكون شاكيرا قد فتحت باب استقدام فنانين عالميين آخرين على مصراعيه ووضعت  لبنان على الخارطة العالمية لجولات اهم نجوم الغناء.

وكان الجمهور قد بدأ يتوافد الى الحفل  منذ الساعة السادسة عصراً، وبدأت المدرجات تغص بالجمهور الذي يصل تباعاً أتياً من كل انحاء لبنان ومن الدول المجاورة لحضور حفل شاكيرا في بيروت.

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

قدّر عدد الحضور بأكثر من
عشرين الف متفّرج

جميع الطرقات المؤدية الى مجمع البيال كانت مكتظة بالناس وزحف بشري لم نشهد مثيلاً له من قبل والأطفال والاولاد ربما تجاوز عددهم الكبار والسيارات تعذّر عليها الوصول الى مكان الحفل مما اضطر اصحابها الى ركنها  بعيداً أي حوالي 400 متراً من المكان وتوجّهوا اليه سيراً على الأقدام.

القوى الأمنية كانت متأهبة على كل الطرقات وحرصت على تفتيش جميع المواطنين القادمين الى الحفل قبل الدخول الى المجمع، وقد انتشرت مجموعة من “الكيوسكات” لبيع القمصان مطبوعة عليها صوراً لشاكيرا.

وقد أهدت شاكيرا هذا الحفل لوالدها اللبناني وليام مبارك واعربت عن فرحة آل مبارك اي عائلتها اللبنانية بتواجدها في بيروت، وقد حلّ الذعر على عدد كبير من الجمهور بسبب المدّرجات التي بدأت بالاهتزاز عندما بدأت تمتلىء بالحشود.

وودّعت شاكيرا الحاضرين وانهت وصلتها الفنية فبدأ الناس بالمغادرة ليكتشفوا لاحقاً انها عادت نزولاً عند رغبة من تبقى من الجمهور لتغّني لهم أغنية waka waka في حين حرم منها العدد الاكبر الذي غادر اعتقاداً منه ان الحفل قد انتهى.

وقد قدّر عدد الحضور بأكثر من عشرين الف متفّرج، وخلال الحفل غنّت شاكيرا مقطعاً من أغنية “أعطني الناي وغنّ” للسيدة فيروز، كما قدّمت وصلة من الرقص الشرقي وأبدعت بذلك على وقع تصفيق الجمهور الحار. وكانت لافتة جداً الـ energy لدى شاكيرا التي لم تتعب ولم تمّل من الغناء والرقص في آن وأذهلت الحضور بعرضها الرائع.

لصور المشاهير – اضغطوا هنا

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

شاكيرا تضيء سماء بيروت وتهدي شعبها "اعطني الناي وغن" بصوتها

farfesh,com

عن الكاتب

عدد المقالات : 264

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى