سـفـينة الـﭘـطريـرك ساكـو وبـيانه ، أين تـرسـو به ؟ ــ الحـلقة الثالثة


مايكل سيبي
مايكل سيبي

سـيـدنا لا تـنـظـر بإستغـراب … عـنـدنا مثـل في ألقـوش يقـول : نـورا لـْـهــيـلِ بْـ سْـتـونا ، زيلِ ماطِ لـْـقــُـﭘْـرانا = النار إشـتعـلتْ في الأعـمـدة ، ستـصل إلى السقـف !!!!! إقـرأ علامات الزمان وأنـقـذ شعـبـك قـبل فـوات الأوان …

تـسير بنا الأيام نحـو خاتمة الشهـر الـنـذير بعـون الله الـقـديـر في 22 تـشرين الأول 2014 والمُـوجه إلى كهـنة الكـنائس ورهـبان الـديـر .. الـذين إرتـضى غـبطة ﭘاطريركـنا الجـليل أن يصِفهم بالخارجـين عـن القانـون لمغادرتهـم الوطن منـذ سنـين لأسباب قـد لا يعـرف حـيثياتها إلاّ بعـد أنْ يضطروا إلى الـبوح بها مجـبَـرين …. طالباً منهم العَـودة إلى العـراق بعـد أنْ أمضى بعـضهم أكـثر من عـشرين عاماً في خـدمة كـنائسنا الكـلـدانية المنـتـشرة في بلـدان الشتات بكافة أنـشطـتها بهمّة وكـفاءة … وإلاّ ! سيتخـذ الإجـراءات المناسبة بحـقهم ، حـسبما جاء في رسالته المنـشـورة عـلى موقع الـﭘـطريركـية .

لـنـتأمل جـيـداً : المسيح في عـصره لم ينـقـض القانـون وفي ذات الوقـت لم يأخـذ بما ينصّه القانـون ! ليس لرفـضه القانـون ! بل لأنه صرعَ حـروف القانـون بمنـطقه الـذي لا يُـصارعُه القانـون !… لم يُـدِن مَن خالف القانـون ، لكـنه إنسان ذو لحـم ودم فـتجاهـل القانـون … حـين قال : وأنا أيضاً لا أدينـك ، بالقانون …….. ولم يقـل المسيح إرجعـوا وإدفـعـوا ثمن الخـطايا المقـترفة منـذ سنين !.

شيء آخـر : قـبل 2000 سنة لم يـولـد مار ﭘـولس ومار ﭘـطرس ولادتهما الـروحـية في يوم واحـد ؟ …. وهـل يتـوقع أحـد أنْ نـولـد كـلـنا ولادة جـديـدة روحـية في آن واحـد وفي مكان واحـد  ؟

سـيـدنا لا تـزعـل إذا سألـناك : هـل فعلاً تـسير بخـطى المسيح حـسبما كـتـبتَ لـنا في رسالتـك الأولى بعـد تـنـصيـبـكَ ؟؟ ….  

إذا تـكـلمنا عـن الخـطيئة فالخاطـئـون كـثيرون والمخالـفـون ما أكـثرهم حـدّث ولا حـرج … أليس هـناك مَن لم يحـتـرموا  ﭘـطريـركهم السابق وحـرَّضوا عـلى مقاطعة السنهادسات بحجـج فاهـية وأعـذار فـطيرة ، منها : ما نخـرّب علاقـتـنا من أجـل شخـص واحـد فلانوما نـريـد نـزعّـل فـلتان نخاف من أنْ يُرسَـم الآخـر مطران … حـتى أفـشـلوا إلـتـئام سنهادس واحـد لسنـوات ، وكم قـلنا لكم أن تلك الحجج باطلة فـلم تـقـبـلـوا بكلامنا ، ليس لأنكـم لم تـقـتـنـعـوا به ولكـن لأنه يُـبطِـل أعـذاركم ، وها هي الأيام أمامكم لـتـثبـت صحة قـولنا ، فلا رُسِـم مطران ولا إستعجـل علّان وبالتالي لم يخَـيِّـطـوا للوحـدة فـستان … ولمّا تحـوّل الملف من صاحـب الأحـوال الشخـصية الولهان إلى الـﭬاتيكان أمام الأنظار بأمان ، خـرج مرصَّعاً باللـؤلـؤ والمرجان ! إحـنا ما نـريـد نـروح زائـد بالحَـﭼـي حـتى لا نعـيـد قـوانات أيام زمان ؟ .

غـبطة الـﭘـطريرك العـزيـز : عَـلِمنا بـبعـض مما كـتـبتموه في إحـدى رسائـلكم الموجّهة إلى الكهـنة المشمولين بإنـذاركـم ، أنّ دعـوتـكم لرجـوعهم  إلى الوطن هي لأجـل هـدف سامٍ ، ألا وهـو حاجـتـكم إليهم لـلـتـبشير بالإنجـيل وسط المجـتمع الإسلامي في العـراق …

عـلى رأسي ! نعـم إنها دعـوة ضرورية ومخـلصة نابعة من إيمان عـميق ونحـن كـلـنا نـؤيـدكم فـيها ، ولكـن لا تـنـسَ أن المسيح بـدأ في الكـرازة بنـفـسه ، ومِن ثم أرسل تلاميـذه ليتـلمـذوا جـميع الأمم ، وهـنا تحـلو الـكـتابة إليك :

أولاً : لـن نـقـول لك إذهـب وبـشّر في قـرى النجـف وسامـراء ولا إلى قـصبات ديالى وكـربلاء ولا نقـبل أنْ تجازف بالـذهاب إلى أطراف الأنبار في الصحـراء ، ولكـن بحُـكم قـربـك من أصحاب السلطة المسلمين دينيّـين وعـلمانيّـين ومعـهم الكـلـدان المسلمين ، والميانة المرئية بـينكم بالـيقـين ، والترحاب الـذي تـتـلقاه منهم وإطمئـنانـك إليهم ـ وكما قـلتَ في مقابلتك ـ يطلـبون جـهـودك ووساطـتـك للمصالحة بـينهم ….. فهـل جـرّبت في بغـداد وبـشَّـرتَ أصدقاءك المسلمين بالإنجـيل ؟ هـل تجـرّأتَ يوماً أن تـقـول أمام ـ السـسـتاني والحـكـيم مثلاً ـ بأن المسيح هـو الله … إبن الله ؟ أم هـل حاولـتَ أن تـبـدأ حـديثك الرسمي معهم أو مع غـيرهم برسم علامة الصليـب عـلى وجهـك وتـقـول بصوت مسموع … بإسم الآب والإبن والروح القـدس إله واحـد آمين … عـلى غـرار بسملتهم ، عـسى أن تحـفـز فـكـرهـم عـلى الإيمان المسيحي ؟

أنا أعـرف جـوابك وأنت معـذور حـين تـقـول : نحـن في غـنى عـن إستـفـزازهم وأنّ الظرف لا يساعـد ، أنا معـك …. فإذن يا سـيـدنا أنت الـذي عـنـدك مسلحـون يحـمونـك وعـنـدك في العالم مَن يسأل عـنك إذا حـمى وطيس ﭘـطريركـيتـك …. ومع ذلك لا تـريـد أن تـستـفـزهم !!… طيب ، كـيف الحال بالكاهـن الأعـزل … وأنت كـما تـدري نحـن أناس بسطاء ضعـفاء إحـتل الشيعة المقـرّبـون إليك بـيوتـنا في وسط بغـداد مقـر ﭘـطريركـيتـك أمام أنـظارك ولسنا نـطلب المستحـيل منك لأنك حاولـتَ دون نـتـيجة ممن يـكـشرون أسنانهم لك بل قـد تجاهـلوك وأنت لا تـزال تـتـصوّر يحـتـرموك …. إذن عـلى الأقـل لا تـطلب شيئاً وتعجـز أن تأتي مثـله ، ولا تـكـلف أحـداً أن يـبـشـر بـدينـنا لـيكـون رأسه فـداءاً لعـنجـهي لا يستحـقه ….

ثانياً : حـين أوصى المسيح بالـتبشير ، لم يقـل إذهـبـوا وجازفـوا ، بل قال : إحـذروا الـناس .. وإذا طاردوكم من مـدينة فإهـربـوا إلى غـيرها ، وإذا طاردوكم في هـذه أيضاً فإهـربـوا إلى بـلـد آخـر … متى 10 : 17 هـرَبنا والكهـنة معـنا ، فأين المشكـلة ؟ .

ثالثاً : تعـرف مقـدماً أن الـتبشير بالـدين المسيحي ممنـوع في العـراق قانـوناً ، هـل نجازف ونجـرّب الرب إلهـنا ونعـطي رقـبتـنا ليتـدحـرج رأسنا عـلى رصيف شارعـنا ؟ الكـتاب المقـدس يرفـض أن نجـرب الله … تـثـنية 6 : 16

رابعاً : شاهـد وإسمع مقابلة المرحـوم الكاردينال دلـّي مع قـناة الجـزيـرة المنـشـورة بتأريخ 7 تـشرين الثاني 2010  https://www.youtube.com/watch?v=sJMs7CKHwCc وأحـكم في ما يقـوله ، في :

الـدقـيقة 3:37 .... لـنا حـرية العـبادة وليس لـنا حـرية الـتـبـشير

الـدقـيقة 4:20 …. ليس في العـراق والبـلـدان الإسلامية تـقـريباً كـلها حـرية التبشير

الـدقـيقة 5:15 …. لـنا حـرية العـبادة وليس لـنا حـرية الـتـبـشير

فـهـل هـناك شيء تغـيَّـر في زمانـك ؟

خامساً : هـسّا وهَـم ، ما صار شيء … إذا إستحـصـلتَ مرسوماً منـشـوراً ومقـروءاً في وسائل الإعلام من الحـكـومة العـراقـية يسمح للمسيحـيّـين الـتـبشير بالـدين المسيحي في أوساط المسلمين ، أقـول … عـهـد في ذمتي أمام القـراء أن أكـون أول الملتحـقـين لهـكـذا مَهَمة وبكـفاءة عالية أنت راح تـتـونـس عـليها ، عِـلماً بأنـنا الآن نـبشر بما تسمح به تـكـنـولوجـيا الإنـتـرنيت دون تـكـليـف من أحـد ، وكـلها موثـقة وبعـضها منـشـورة …. وإذا يسرّك أبعـثها لك .

من جانب آخـر ، كـثيراً ما نسمعـك تـتـكـلم عـن حـواراتك بـين أطراف الخلاف إنْ كان بالشأن السياسي بحجة المواطنة أو العـشائـري بحجة المصالحة أو الـديني بحجة عـبادة نـفـس الإله ! لا أناقـشك الآن في مسألة نـفـس الإله !! بل نـقـول مؤقـتاً آمنا بالله ، فـبما أنَّ غـبطتـك من هـواة الحـوار ، فـلماذا رفـضتموه مع أبو بكـر البغـدادي حـين دعاكم إليه ورؤساءَ الكـنائس في الموصل ؟ … ولا شك عـنـدك ما تـبرّر به ممانعـتـك المتعـلقة بالظروف وفـقـدان الـثـقة أي إخـتـصاراً الخـوف !!! إذن خـذ الظرف الراهـن بنـظر الإعـتـبار ، حـين تـنـشر الإنـذار ، بأيامه الثلاثين التي تـساوي فـضة يهـوذا الغـدّار .  

في عام  2008 قـلتَ : http://al-nnas.com/ARTICLE/MKello/24nenwa.htm :

إن ما نـتعـرض له من إضطهاد وملاحـقة وبطش .. أهـدافه سياسية .. مَن يستهدفـنا يـبحـث عـن مكاسب ، والهـدف هـو إما دفع المسيحـيّـين إلى الهجـرة أو إجـبارنا عـلى التحالف مع جهات لا نريد مشاريعها …

طيب يا سيـدنا أنت تعـرفها وتـغـض الـنـظر عـنها … أنت تـرى بعـينيك كـيف تـتـطـوّر الأوضاع الآن نحـو الأسـوء في بـلـدنا الأم … إذن كـيـف كـتبتَ إنـذارك ؟ . كـن واثـقاً أنّ مأساتـنا ليست أن نموت من أجـل الـوطن ، إنّ مأساتـنا أن نحـيا أمواتاً عـلى أرض الـوطن

عـزيزي الـﭘـطريرك :

قـراراتكم أراها إنـفعالية آنية بـدليل حاجـتكم إلى إلحاقها بتـوضيح في أحـيان عـديـدة ، وفي توضيحكم الأخـير ألقـيتَ بعـض اللوم عـلى إعلامكم حـين قـلتم فـيه : صحـيح أن هـناك ضعـفا في كـتابة الخـبر والإخـراج واللغة . ومنـذ أكـثر من سنة الـﭘـطريركـية تبحـث عـن أشخاص لهم إقـتـدار ، لكـن لم تجـد .  نرجـو ممن يجـدون في أنـفسهم الكـفاءة الإتـصال بنا .……

فـتعـقـيـباً على نـدائكم وخـدمة مجانية لكم ، فـقـد كـتـبتُ لكم في حـينها عَـبر بريـد موقعكم فـوراً ، عـبَّـرتُ فـيه عـن إستعـدادي للعـمل في إعلامكم وأنا بإنـتـظار إشارة منكـم .

قال مفـكـر في كـنيستـنا الكـلـدانية : إن العـيون الصغـيرة تـرى العـمالقة الـقـديرة أمامها أقـزاماً قـصيرة

 

وإلى الحـلقة الرابعة …….. سـفـينة ﭘاطريـركيَّـتـنا ، مصيرها ومصيرنا ؟ ــ الحـلقة الرابعة

بقـلم : مايكـل سـيـﭘـي / سـدني|

**********************

أفـكار للـتأمل :

هـناك مَن كـتب للمرحـوم بـيداويـذ عـلى ورقة : أنت كـذاب كـذاب كـذاب ……. فـمن يكـون ؟

وهـناك مَن قـدّس مع الـﭘاﭘا مرتين في يومَين متـتاليـين ؟ أتعـرفـون لماذا ؟

إنفجار فـقاعات عـلى سطح مُـنـقـع الزبـيب بالماء دليل عـلى إخـتماره ، فـقـد حان وقـت تـقـطيـره والإنـتـشاء بمنـتـوجه …..

**********************

سـفـينة الـپـطريـرك ساكـو وبـيانه الأخـير ، إلى أين المسير ؟ ــ الحـلقة الثانية

http://ankawa4all.com/%D8%B3%D9%80%D9%81%D9%/

سـفـينة الـﭘـطريـرك ساكـو في خـضم الأحـداث الساخـنة ، إلى أين ؟ ــ الحـلقة الأولى

http://www.mangish.com/forum.php?action=view&id=7368

************************************************

عن الكاتب

مايكل سيبي
عدد المقالات : 470

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى