حرائق واسعة تلتهم الاراضي الزراعية في عدد من مناطق سهل نينوى


ANKAWA.COM

  تللسقف – لؤي عزبو

في ظاهرة لم تشهدها تللسقف من قبل وبعد انتهاء الحصاد، شهدت الحقول الزراعية في تللسقف وباطنايا، الاربعاء 14 حزيران الجاري، حرائق كبيرة جدا شملت جميع الحقول المحاطة بالبلدتين والقرى المجاورة لهما والتي تم حصادها سابقا.
وبدء انتشار الحريق منذ الصباح واستمر حتى المساء ولم يبق على أي شيء يابس في كل الحقول المحاطة بهذه المناطق، حيث اتشحت الاراضي بالسواد وغطت سحب الدخان مناطق واسعة استمرت حتى الليل كما شوهدت سيارات الاطفاء، تتسارع في كل الاتجاهات في سبيل اخماد الحرائق الملتهبة.
وقد هدد الحريق محطة كهرباء تللسقف التي استنجدت بدائرة الاطفاء في تلكيف والتي قدمت سياراتها الاطفائية بالسرعة الممكنة وبجهود مديرها وتم تطويق الحريق. وكاد الحريق ان يصل الى الملعب الخماسي لولا جهود العاملين في نادي تللسقف الرياضي في عزل المنطقة المحيطة بالملعب عن النار.
وحول ذلك قال عادل ميخا عضو المجلس البلدي لقضاء تلكيف في حديثه لموقع “عنكاوا كوم”، “”اتصل بي احد موظفي دائرة الكهرباء  ظهر اليوم وطلب النجدة لان النار انتشرت في الاراضي القريبة من محطة الكهرباء .وعلى الفور اتصلت بدائرة الاطفاء الذين لبوا النداء بسرعة وحضروا الى مكان الحريق وقاموا باطفاءه”.
وقد عبر عدد من اهالي المنطقة في حديثهم للموقع من استياءهم من “ظاهرة” أحراق الاراضي، اذ قال المواطن عصام ان “هذا العمل يحرم الثروة الحيوانية من مورد غذائي مهم وبالتالي يؤثر على بقاءها”.
وقال مواطن اخر نحن عانينا لمدة سنتين من الجفاف وبعد ان انعم الله علينا بسنة خير تحصل هذه الحرائق، لماذا؟
يذكر ان حملة الحصاد قد انتهت قبل يومين وكان انتاج هذا العام من الحنطة والشعير كبيراً عكس العاميين الماضيين اللذان تميزا بالجفاف.

عن الكاتب

عدد المقالات : 53

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى