حبيب تومي يتحدث عن مؤتمر النهضة الكلدانية في جمعية الثقافة الكلدانية في عنكاوا


نادي بابل

ضيفت جمعية الثقافة الكلدانية في عنكاوا في تمام الساعة السابعة من مساء

السبت 30/ 4/2011 الكاتب حبيب تومي رئيس الاتحاد العالمي للادباء

والكتاب الكلدان في محاضرة عن مؤتمر النهضة الكلدانية الذي انعقد في

الولايات المتحدة الامريكية في ساندياغو للفترة من 30 /3 – 1/4/ 2011.

ابتدأ تومي بسرد تاريخي سريع عن الشخصيات الكلدانية التي اثْرت واثَّرت

في المجتمع العراقي منذ تأسيس الدولة العراقية، بعد أن كان العراق تحت

السيطرة الفارسية والعثمانية، وفي فترة الاحتلال أسس برايمر حكما طائفيا

ودينيا، وصار الكرسي الوحيد للمسيحيين من حق الاخوة الاشوريين وما

زالت الحركة الديمقراطية الاشورية هي ممثلة المسيحيين، وهُمِّش الكلدان.

مؤتمر النهضة الكلدانية إنطلق من المباديء الاساسية في حق الحياة وحق

الحرية وحق الملكية، ومن حق الكلدان الحرية بالرأي.. يستطر تومي

قائلا:كان في النية عقد المؤتمر في العراق لان اساسنا في العراق، لكن

الظرف المناسب لم يكن مهيئا لانعقاده في العراق.لقد تم الاتفاق على انعقاد

المؤتمر كل سنتين وانبثاق المجلس العالمي الكلداني والتأكيد على توحيد

العمل والخطاب السياسي الكلداني والعمل على توحيد صفوف المسيحيين

العراقيين بكل قومياتهم كما تمت مناقشة ضرورة تدريس اللغة الكلدانية في

كافة المراحل الدراسية.

بعد المحاضرة شارك الحاضرون في مناقشة الكاتب وما جاء في محاضرته

عن المؤتمر، وقد رحب رئيس جمعية الثقافة الكلدانية بالكاتب واعرب عن

استعداد الجمعية باستضافة المؤتمر في المستقبل وان ابواب الجمعية

مفتوحة..

ادار الندوة نوزاد حكيم

عن الكاتب

عدد المقالات : 7511

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى