بــــــــلاغ صادر عن اجتماع المكتب التنفيذي للتيارالديمقراطي


نادي بابل

 

    عقد المكتب التنفيذي للتيار الديمقراطي اجتماعه الدوري يوم الاربعاء الموافق 12 / نيسان / 2017 ، وبحضور اعضاءه وتمت مناقشة فقرات جدول الاعمال المتعلقة بالشأن السياسي ، فضلا عن القضايا ذات الصلة بالتنظيم .. وبصدد ذلك أتفق المجتمعون على :
1- دعم انتصارات القوات المسلحة في المعركة الوطنية لتحرير التراب العراقي من فلول داعش .

2- الاستعداد لمرحلة مابعد الانتصار على داعش ، ومطالبة الحكومة بوضع استراتيجيات سياسية وامنية واقتصادية واجتماعية بأطار وطني ، يضمن استقرار وامن ووحدة محافظة نينوى ويحترم الخصوصيات الدينية والقومية لسكانها كافة دون تمييز .

3- رفض وادانة المشاريع المشبوهة المرتبطة بالاجندات الاقليمية التي تدعم النزعات الانفصالية والتقسيمية وتقوض النسيج الاجتماعي في محافظة نينوى .

4- المباشرة الفورية لحل معضلات ومشكلات النازحين والمهجرين قسرا وضمان عودتهم الى اماكنهم دون شروط عدا الامنية منها ، مع القيام بجهد وطني ودولي لتوفير الاموال اللازمة لاعادة البنى التحتية وتمويل مشاريع التأهيل الاجتماعي  ، ودعوة مؤسسات المجتمع المدني ان  تضطلع بدورها في مجال التأهيل والاندماج الاجتماعي .

5- تابع الاجتماع بقلق بالغ مجريات الامور في محافظة كركوك ، على خلفية بعض الممارسات لحكومتها المحلية وردود الفعل المقابلة لها ، واستغلال اطراف اقليمية محددة لتصعيد الخلافات .

ان التيار الديمقراطي يحدد موقفه بشأن حق تقرير المصير بأعتباره حقا لا يمكن المساومة عليه ، ضمن بيئة سياسية واجتماعية ملائمة عن طريق مفاوضات وحوارات بين ممثلين حقيقيين من كافة الاطراف المتنازعة ، على ان تكون هناك مقدمات وتنازلات متقابلة بهذا الاتجاه ، وفي السياق ذاته لابد من العودة الى النص الدستوري الوطني لتناول القضايا الامنية والساخنة في محافظة كركوك ، وعزلها عن التجاذبات بين اطراف هذه الجهة او تلك .

6- دان الاجتماع التصرفات الطائشة لبعض القوى المنفلتة الخارجة عن القانون في الديوانية ، والذي تعرضوا لمقر الحزب الشيوعي العراقي فيها ، وعد الاجتماع ان ماحدث يعطي رسالة هامة لمؤسسات الدولة بوجوب انفاذها للقوانين ، وحصر السلاح بيدها واحالة المتجاوزين على الحريات العامة والخاصة الى القضاء .

7-  تابع الاجتماع الاحداث الساخنة على الساحة السورية سواءا ما يتعلق بالضربة الكيميائية المدانة شعبيا ودوليا ، وردود فعل الادارة الامريكية بتوجيه صواريخ توما هوك على قاعدة الشعيرات الجوية ، والذي يعد انتهاكا صارخا لسيادة دولة عضو في الامم المتحدة ، ان تعقيدات المشكلة السورية والناتج من التدخلات الاقليمية وتسلل المجموعات الارهابية المختلفة عناوينها الممولة دوليا او اقليميا ، ومن ثم ضلوع الدول الكبرى لمجريات الصراع ، فاقم من حدة الصراع وجعل مسالة الحسم السياسي للصراع في غاية الصعوبة ، ويرى التيار الديمقراطي ان مسألة الحكم في سوريا ، هو شأن الشعب السوري وقواه السياسية الوطنية حقا والديمقراطية حقا ، ومن خلال حراك مجتمعي ومدني سلمي بأتجاه التغيير وتحقيق الديمقراطية والعدالة الاجتماعية بعد فترة انتقال سياسي بأشراف اممي ضامن .

8- شجب الاجتماع الاعمال الاجرامية التي استهدفت الكنائس في طنطا والاسكندرية ، واكد تضامنه الكفاحي مع شعب مصر الشقيقة في مواجهة الارهاب والتكفير درءا للفتنة والاحتراب الديني .

9- اقر الاجتماع ورقة المبادرة ( نحو تجمع وطني ديمقراطي لكسر احتكار السلطة ) ، والتي ستكون مرجعا للحراك الوطني ، وخول الاجتماع لجنة الحوار المنبثقة عن الهيئة العليا للتيار بوضع جدولة الاولويات ورسم السياسات العملية والتوقيتات الملائمة .

10- تدارس الاجتماع الاوضاع التنظيمية والمالية للتيار ، واكد بهذا الصدد على اهمية قيام اعضاء المكتب التنفيذي بالمتابعة والاشراف على تنسيقيات التيار في بغداد والمحافظات مع ادامة الاتصال بتنسيقيات الخارج ، وحث كل النشطاء في التيار الانفتاح على الشخصيات الاجتماعية والثقافية والاكاديمية ، واشراكهم في مناقشة المسائل ذات العلاقة بالشأن العام وبناء النظام السياسيي على اساس المواطنة والديمقراطية والعدل الاجتماعي .

11- اتخذ الاجتماع جملة قرارات بتفعيل النشاط الاعلامي والموارد المالية للتيار وتكليف لجنة خاصة بمتابعة الاحداث السياسية والاجتماعية ، واصدار البيانات تعكس مواقف التيار بشأنها .

                                                                     المكتب التنفيذي للتيار الديمقراطي

                                                                    18 / نيسان  / 2017

عن الكاتب

عدد المقالات : 6873

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى