برعاية الدكتور عامر الخزاعي ، المستشار الاستاذ ريان الكلداني يقيم ندوة موسعة عن دور المصالحة الوطنية في اسبوعها الثاني


نادي بابل

 

برعاية الدكتور عامر الخزاعي مستشار دولة رئيس الوزراء لشؤون المصالحة الوطنية وبحضور واسع من شيوخ عشائر العراق وعدد كبير من اساتذة الجامعات وسادة وأعيان بغداد والشخصيات السياسية وتحت شعار (توحيد الصف العراقي في مواجهة الارهاب) اقام المستشار الاستاذ ريان سالم الكلداني ندوة عن عملية المصالحة الوطنية في اسبوعه الثاني في مقر ممثلية الكرادة في العاصمة العراقية بغداد يوم السبت المصادف 24/08/2013 ، وفي بداية المؤتمر أكد الاستاذ ريان الكلداني على ضرورة مضاعفة الجهد العشائري والجهد الثقافي والسياسي ووضع الخطط الكفيلة للنهوض بالأداء لمستوى أفضل ، وكذلك تعزيز التعاون في دعم العشائر والشخصيات ووجهاء وسادة العراق للمساهمة في ارساء الأمن والاستقرار للمرحلة الحالية ، والتصدي للإرهاب والفتنة الطائفية من خلال توحيد الكلمة ورص الصف وتعزيز الوحدة الوطنية وتحقيق المصالحة ودعم الجميع من أجل العمل سوية لبناء العراق.

وأشاد الاستاذ ريان الكلداني بدور العشائر التي أثبتت وطنيتها في مساندة الأجهزة الأمنية وإرساء دعائم الأخوة ونبذ الخلافات وتكوين الأسس اللازمة لمحاربة الإرهاب والعصابات الضالة والحفاظ على المسيرة الديمقراطية.

وألقى الدكتور حيدر علوان الساعدي ، كلمة بين فيها دور وزارة المصالحة الوطنية في تقديم الافضل لتقريب وجهات النظر وعن دور المجتمع العراقي في تعزيز الوحدة الوطنية العراقية التي كانت وما تزال صمام أمن البلد من الفتن الطائفية .

وقد ألقى العميد كاظم الموسوي ممثل وزارة الداخلية في الندوة ، كلمة عبر من خلالها عن دور الاجهزة الامنية في الحفاظ على امن المواطن العراقي ومحاربة الارهاب ومثيري الفتن الطائفية مؤكداً على عزم وزارة الداخلية ملاحقة كل المتورطين بالإرهاب والحفاظ على سلامة وامن الشعب العراقي .

وكما القت الدكتورة وجدان الوجدان ممثلة منظمات المجتمع المدني كلمة عبرت فيها عن رؤى الشباب حول عملية المصالحة الوطنية والتي طالبت فيها الشباب العمل على انجاح العملية السياسية ومساندة الدولة وقوى الامن العراقية وعلى أن تكون الآليات في انجاح مساعي وزارة المصالحة مع الجميع وتكون شاملة وجامعة وألا تتوقف عند الأزمة الحالية وعن ضرورة تكاتف منظمات المجتمع المدني مع الحكومة المركزية من اجل دعم مساعي البعض لإنجاح وبلورة الوضع الراهن وتقدم العملية السياسية .

من جانبهم ، أكد شيوخ ووجهاء وسادة بغداد في كلماتهم التي ألقوها ، دعمهم ومساندتهم لحكومة الوحدة الوطنية ، ورفضهم كافة أشكال التفرقة الدينية والفئوية والتأكيد على وحدة العراق شعبا وأرضا.

وشدد الشيوخ والوجهاء على رفضهم للمخططات الخارجية التي تهدف الى تفكيك وحدة الشعب العراقي.

وتخللت الندوة العديد من الفعاليات التي تغنت بحب العراق وأكدت على وحدته الوطنية واللحمة بين الشعب العراقي الموحد ونبذ الفرقة والطائفية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7499

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى