المنتخب العراقي يخسر أمام إيران بكأس آسيا


نادي بابل

من لقاء إيران والعراق

من لقاء إيران والعراق

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) —

 فشل المنتخب العراقي في أول محطة للدفاع عن لقبه القاري أمام نظيره الإيراني في بطولة

أمم آسيا لكرة القدم المقامة في الدوحة مساء الثلاثاء، فسقط أمامه بهدفين مقابل هدف، بعد

مباراة قوية امتازت بالندية والإثارة من الجانبين، وقد وصفها قائد المنتخب العراقي، يونس

محمود، بحديث لـCNN، بأنها بحق “مباراة ديربي.”

 

وتقدم العراقيون أولاً عن طريق محمود نفسه، في الدقيقة 13، وحافظوا على نظافة شباكهم

حتى الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، قبل أن يتمكن المنتخب الإيراني من تسجيل هدف

التعادل في الدقيقة 42، عن طريف رحمان رضائي.

 

وخلال الشوط الثاني، تبادل الفريقان الهجمات، وأضاعا الكثير من الفرص الخطيرة، حتى ظن

 الجمهور أن اللقاء سينتهي بتقاسم النقاط، غير أن الجانب الإيراني كان له رأي آخر، إذ سجل

 له إيمان مبعلي هدف الفوز في الوقت القاتل، بالدقيقة 84.

 

وكان يونس محمود، نجم خط هجوم المنتخب العراقي قد تحدث لـCNN قبل المباراة، قائلاً إن

 اللقاء بين إيران والعراق له طعم خاص، وهو ديربي منفصل، يشبه الديربي بين العراق

والسعودية.

 

وقال يونس: “إننا ننظر للمباراة على أنها نوع من التحدي، خاصة وأنه مرت فترة كانت هناك

مشاكل بيننا وبين إيران وأعوام من الحروب.”

 

وبهذه النتائج يكون العراق قد أضاف سطراً جديداً في قائمة النتائج العربية المخيبة للآمال في

 بطولة أمم آسيا هذه السنة، إذ لم يتمكن أي منتخب عربي من حصد النقاط الثلاث في

مبارياته، باستثناء سوريا التي جاء فوزها على حساب منتخب عربي آخر هو الفريق

السعودي، في حين تعدل الأردن مع اليابان بهدف لمثله.

 

وتستكمل البطولة الأربعاء بمباراتين، تجمع الأولى الكويت وأوزبكستان، والثانية الصين

 وقطر، في حين تلعب الأردن بمواجهة السعودية الخميس، وسوريا أمام اليابان.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7513

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى