المطران مار أبراهيم أبراهيم يختتم أعمال المؤتمر القومي الكلداني العام بعد اقامة القداس الالهي في كنيسه مار كوركيس في برايتن بارك


نادي بابل

 

يوم 19- 5 – 2013 وتحت شعار – وحدتنا ضمان لنيل حقوقنا القومية والوطنية – وجاءت كلمته الموقرة لتؤكد قومية الشعب الكلداني مثل بقية القوميات العراقيه كالعرب والاكراد والتركمان وغيرها وقال سيادته ايضا نحن لسنا بقومجية كما يدعي البعض وانما نحن الكلدان الشعب الاصيل الذي سكن بلاد النهرين قبل كل الشعوب الاخرى التي جاءت بعدنا – وتمكن شعبنا الكلداني ان يتكيف مع كل هذه الشعوب وبقى صامدا ابيا حتى هذه الساعة مرفوع الراس بالرغم من التضحيات الجسام في كل مرحلة من مراحل الحكم الظالمة – وبعد هذه الكلمة الرائعة.

في نهاية القداس الالهي القى الدكتور نوري منصور سكرتير المنبر الديمقراطي الموحد البيان الختامي للمؤتمر. والرايات الكلدانية المرفوعة بكل فرح واعتزاز حتى خروجنا من الكنيسة الى الفضاء الخارجي. وبهذه المناسبة المقدسة توحدت كل هذه الجماهير واخذت صورا تذكارية وتحت راية شعبنا الكلداني. وفي القاعة المخصصة لجميع المشاركين في هذه المناسبة التاريخية السعيدة كانت مأدبة الغداء قد حضرت – وبصلاة جماعية التي تلاها سيدنا الجليل مار ابراهيم ابراهيم وبحضور الاسقف مار باوي سورو والاب نوئيل كوركيس الراهب تم تناول الغذاء.

ان القوى السياسية الكلدانية هي: المنبر الديمقراطي الكلداني الموحد، الحزب الديمقراطي الكلداني، حزب التجمع الوطني الكلداني، والحزب الوطني الكلداني قد اتفقت على الدخول في الانتخابات القادمة عام2014 في قائمة واحدة وكذلك ان يكون الخطاب السياسي الكلداني موحدا لبذل الجهود الحميمة من اجل تقديم مطاليبنا الى المسؤولين في الحكومة المركزية وحكومة كوردستان العراق، مع تأليف هيئة قيادية موحدة مكونة من القوى السياسية الكلدانية ومع بعض المستقلين تدير شؤون الشعب الكلداني اينما وجدوا في البلدان الاجنبية مثل السويد واستراليا واوربا وامريكا وايجاد حزب طليعي يمثل شعبنا داخل العراق ومشاركة الحزب الديمقراطي الكلداني ليتبنى الدفاع عن حقوقنا الكلدانية واقامة العلاقات الاخوية مع الاحزاب الوطنية واطلاع شعبنا العراقي وحكومته على ما يجري من تهميش لأسمنا وحقوقنا.

لذلك نناشد غبطة مار لويس روفائيل الاول ساكو الجزيل الاحترام ومعه كافة الاكليروس المقدس السعي الجاد على كافة الاصعدة لعرض القضية الكلدانية ومعهم القوى السياسيه الكلدانية امام القادة العراقيين عربا وكوردا للنظر في كافة مطاليبهم المشروعة اسوة بالمكونات العراقية المتاخية الاخرى والله الموفق والسلام

الناشط الكلداني

يوسف يوحانا

 

 

 

 

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7513

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى