المدى برس: ايطاليا تعقد مؤتمرا بشأن مستقبل السياحة الأثرية والدينية في ذي قار مطلع الشهر المقبل


نادي بابل

وفد الفاتيكان خلال أداءه الحج في مدينة اور الاثرية بمدينة الناصرية، يوم السبت،( 14 كانون الاول 2013

المدى برس

أعلن محافظ ذي قار يحيى محمد باقر الناصري، اليوم الثلاثاء، عن تنظيم مؤسسة إيطالية وجامعة مؤتمرا حول مستقبل السياحة الأثرية والدينية في المحافظة، ولفتت إلى أن المؤتمر من المؤمل له أن يعقد في روما مطلع الشهر المقبل، فيما أشارت إلى أنها تلقت دعوة رسمية لحضور المؤتمر.

وقال يحيى محمد باقر الناصري، في حديث إلى (المدى برس)، إن “مؤسسة جست ايد وجامعة الكامبوس الإيطالية ستنظم بالتعاون مع مؤسسة الحجيج العالمية التابعة لحكومة الفاتيكان مؤتمرا حول مستقبل السياحة الأثرية والدينية في المحافظة، والذي من المقرر أن يعقد في روما مطلع الشهر المقبل”، مبينا أن “الحكومة المحلية تلقت دعوة رسمية لحضور المؤتمر والمشاركة في أعماله .

وأضاف الناصري أن “المؤتمر سيعقد بمشاركة وزارة الخارجية الإيطالية ووزارة السياحة والآثار الايطالية وجامعة روما والبعثة التنقيبية الايطالية التي عملت في موقع ابو طبيرة الأثري ( 8 كم جنوب الناصرية ) وجامعة بادفا ومؤسسة فورمس فضلا عن مكتب رئاسة الوزراء الايطالي ومؤسسات أخرى”.

وكانت محافظة ذي قار كشفت، في (السادس من كانون الأول 2013)، عن اتفاق مع مؤسسة الحجيج في الفاتيكان على تفويج قوافل من الحجيج المسيحيين للحج الى مقام النبي إبراهيم الخليل ( ع ). وتوقعت ان يشهد الشهر القادم وصول أول وجبة من أفواج الحجيج الى مدينة الناصرية ضمن خطة الفاتيكان لعام 2014.

وحج مئات المسيحيين من دول عالمية مختلفة، يوم السبت (14 كانون الأول 2013)، إلى بيت النبي إبراهيم في مدينة الناصرية بمحافظة ذي قار، وفي حين دعا رئيس مؤسسة الحجيج العالمية مسيحيي العالم إلى القدوم إلى مدينة أور الأثرية، فيما عد محافظ الناصرية حضور وفد الفاتيكان إلى العراق “رسالة تطمين لجميع المسيحيين والسياح” في العالم.

وأعلنت إدارة محافظ ذي قار، يوم الخميس، (26 من أيلول 2013)، عن موافقة رئيس الحكومة، نوري المالكي، على تخصيص 600 مليار دينار لمشروع إحياء مدينة أور الأثرية وتأهيل بيت النبي إبراهيم الخليل (ع)، مبينة أن المشروع سيدرج ضمن مشاريع وزارة السياحة والآثار لعام 2014 الحالي.

وتضم محافظة ذي قار، ومركزها مدينة الناصرية، (350 كم جنوب العاصمة بغداد)، نحو 1200 موقع آثاري يعود معظمها إلى عصر فجر السلالات والحضارات السومرية والأكدية والبابلية والأخمينية والفرثية والساسانية والعصر الإسلامي، وتعد من أغنى المحافظات العراقية بالمواقع الأثرية المهمة، إذ تضم بيت النبي إبراهيم (ع) وزقورة أور التاريخية، فضلاً عن المقبرة الملكية، وقصر شولكي ومعبد (دب لال ماخ) الذي يعد أقدم محكمة في التاريخ.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7497

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى