القوش وشيخان تشهدان احتجاجات للمطالبة باعادة فرز الاصوات لانتخابات نينوى


نادي بابل

شفق نيوز/ شهدت بلدتا القوش وشيخان في محافظة نينوى الجمعة احتجاجات نظمها سكان محليون واعضاء بمنظمات مدنية للمطالبة باعادة فرز الاصوات وعدها بالمحافظة، وقال كثير منهم إن الاقتراع تم التلاعب فيه مما ابعد مرشحيهم عن الفوز.

 

وجرت الانتخابات في نينوى قبل نحو اسبوع بنسبة مشاركة لم تتجاوز 40 في المئة، الى جانب الانبار الواقعة في غرب البلاد.

وخرج المئات من سكان القوش وشيخان ورددوا هتافات للمطالبة باعادة فرز الاصوات في نينوى. وقال متظاهرون إن اثنين من مرشحيهم حصلوا على اكثر من عشرة الاف صوت ما يعطيهم حق الحصول على مقاعد في مجلس المحافظة.

هذا وتصدر الكورد نتائج الانتخابات في نينوى بالحصول على 11 مقعدا ثم ائتلاف متحدون الذي جاء بالمرتبة الثانية بثمانية مقاعد.

وكان متحدون قد سبق الاعلان عن النتائج بالقول إنه تصدر في الانبار ونينوى وهما المحافظتان اللتان تأجلت الانتخابات فيهما نظرا للاوضاع الامنية المتدهورة في اعقاب الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

وقال رئيس بلدة القوش سليمان حسن رشو لـ”شفق نيوز” إنه رفع كتابا الى المفوضية في بغداد، واكد متابعة الموضوع وتهدئة الوضع.

والقوش وشيخان منطقتان يسكنها مزيج من اثنيات وقوميات وديانات متعددة وبخاصة الايزيديون.

وشارك في التظاهرات عدد من ممثلي المنظمات المدنية، وممثلو الكيانات السياسية ومئات المواطنين من المكون الايزيدي.

ق ط/ م ج

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7494

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى