الفرع الرابع عشر يستنكر اغتيال الكورد الايزدية في الموصل


نادي بابل

يتعرض أبناء شعبنا من الكورد الإيزديين بين الحين والاخر الى عمليات إرهابية منظمة، في وضح النهار، الهدف منها اشعال الفتنة الطائفية بين المكونات المتعايشة في المحافظة . حيث اصبحت هذه العمليات الإرهابية تهديد واضح ومباشر على امن وسلامة المواطنيين، وبشكل خاص الأقليات الدينية والقومية في العراق الفدرالي .

بأسم الفرع الرابع عشر للحزب الديمقراطي الكوردستاني في الموصل، ندين ونشجب العملية الإرهابية التي طالت ابناء شعبنا الايزيدي في الموصل اليوم 28-11-2013 باغتيال عدد من ابناء المكون الكوردي الايزيدي في منطقة الجامعة بالموصل، كما نطالب الأجهزة الامنية في الحكومة العراقية الاتحادية حماية أرواح الشعب وممتلكاته، وبشكل خاص الاقليات الدينية والقومية والمذهبية، ونؤكد مطالبتنا بملاحقة الجناة وتقديمهم الى القضاء لينالوا جزائهم العادل.

وبهذه المناسبة الحزينة والأليمة علينا جميعاً، نعزي انفسنا وذوي الشهداء جميعاً واصدقائهم، داعين المولى القدير أن يمنهم الصبر والسلوان، وللشهداء الرحمة والغفران .

عن الكاتب

عدد المقالات : 7492

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى