الشهرستاني يلغي عقود في الناصرية وقعها وزير الكهرباء السابق


نادي بابل



– ألغى نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني عقودا وقعها وزير الكهرباء المقال رعد شلال العاني لانشاء محطات في الناصرية.

وافاد مسؤول محلي في محافظة ذي قار رافضا الكشف عن اسمه في احاديث صحفية ان”الشهرستاني ألغى جميع العقود الموقعة مع الشركات العراقية”.مبينا ان ان “جميع هذه العقود قدمت مكتب المفتش العام للتدقيق قبل منحها للشركات من بينها العقود التي تم الغائها مع الشركات العراقية،وعقد مع شركة البلال لبناء 500 ميغاواط تعمل بالغاز في مدينة الناصرية.
وسبق وان قرر رئيس الوزراء توري المالكي اقالة وزير الكهرباء رعد شلال العاني في السابع من اب الماضي، على خلفية عقدين وهميين وقعهما العراق مع شركتين كندية والمانية تقدر كلفتها باكثر من ملياري دولار.
وتحرك الشهرستاني بسرعة لالغاء هذه الصفقات فيما وضع عقود اخرى في الانتظار لحين اعادة النظر بها من قبل المفتش العام لوزارة الكهرباء.
وبحسب المصدر انه كان من المفترض ان تبدأ محطة التوليد الجديدة بالعمل مطلع هذا الشهر.مضيفا ان”العمل توقف بشكل كامل بعد اقالة الوزير، لضمان كفاءة وقدرة الشركة على القيام بهذه المهمة.مشيرا الى ان وزير الكهرباء الجديد عبد الكريم عفتان يخطط لنقل مشروع اخر للطاقة الكهربائية الى خارج المحافظة”.
يشار الى ان ذي قار تضم احد اكبر محطات توليد الكهرباء في العراق.
ويعاني العراق من نقص حاد في الطاقة الكهربائية ما يدفع العراقيين للاعتماد على مولدات الطاقة لمعالجة النقص المستمر الذي يصل الى حوالى 18 ساعة في اليوم.
يذكر ان العراق يعاني من فساد حكومي مستشر، وقد صنفت منظمة الشفافية الدولية في تقريرها السنوي للعام 2010 العراق كرابع اكثر دولة فسادا في العالم.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7502

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى