الرابطة الكلدانية تدين وتستنكر الاعمال الاجرامية الأخيرة بحق أبناء شعبنا المسيحي


نادي بابل

 

لا زالت ايادي العصابات المنظمة تهدد وتقتل  أبناء شعبنا الأصيل , وكل يوم تسيل دماء زكية  للمواطنين العراقيين وبالأخص من المكون المسيحي في العاصمة العراقية بغداد والمدن الأخرى , اذ يرتكب الأرهابيون والمجرمون وعصابات منظمة بين فترة وأخرى جرائم وحشية بشعة لا مثيل لها بغية زرع الحقد والتفرقة بين أطياف الشعب العراقي واثارة الفتن الطائفية بين المذاهب والأديان المختلفة في المجتمع العراقي ، مما يؤدي الى هجرة المسيحين من وطن ابائهم واجدادهم .

فقبل أيام اقترفت الأيادي الأثمة لهذه المجموعات جريمة بشعة  بقتل الدكتور هشام مسكوني الذي يعمل طبيبا في مستشفى الراهبات وزوجته شذى مالك دنو مع والداتها ,وسبقت هذه الجريمة بأيام مقتل الشاب سامر يوسف امام بيته وانظار عائلته .

اننا في الرابطة الكلدانية العالمية في العراق وفروعها في العالم ندين ونستنكر هذه الجرائم المنظمة البشعة ضد أهلنا المسالمين الحالمين بوطن يسوده الأمن والأستقرار والعدالة , ونطالب الحكومة بأداء واجبها الوطني والأنساني المفرض عليها بحماية مواطنيها وبالأخص المكونات الأصيلة  التي عانت ولا زالت التهديد والقتل والتشريد ، والقبض على المجرمين والكشف عنهم واحلال القصاص العادل بهم .

ختاما نقدم تعازينا الحارة لعوائل المغدورين ضحايا الأجرام ونطلب من الرب ان يسكن شهدائنا الابرار فسيح جناته .


  أعلام الرابطة الكلدانية
http://www.chaldeanleague.org
https://www.facebook.com/الرابطة-الكلدانية-

عن الكاتب

عدد المقالات : 7109

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى