الدكتور منير عيسى يلتقي الاب الروحي للثورة الرومانية ويحدثه عن معاناة شعبنا لعرضها على البرلمان الاوروبي


نادي بابل
تلبية لدعوة رسمية من وزارة الخارجية واكاديمية العلوم الهنغارية , حضر الاعلامي و الناشط في منظمات المجتمع  المدني و حقوق الانسان , الدكتور منير عيسى ,  بتاريخ  الاثنين الموافق الخامس عشر من ديسمبر  2014 , الاحتفال  الذي نظمته اكاديمية العلوم الهنغارية بمقرها في بودابست , بالتعاون مع وزارة الخارجية , لاحياء الذكرى الخامسة و العشرين للثورة الرومانية , حيث شارك بالاحتفال كبار المسؤولين الرسميين من هنغاريا وخارجها 
 في بداية الاحتفال ,عرض فلم وثائقي قصير عن الثورة , بعدها القى الدكتور  لاسلو لوفاس رئيس اكاديمية العلوم الهنغارية كلمته بالمناسبة , تلاه السيد فيكتور اوربان رئيس الوزراء الهنغاري , ثم  الاسقف  لاسلو توكيش العضو الحالي في برلمان الاتحاد الاوروبي , وهو الاب الروحي للثورة الرومانية , التي انطلقت من مدينة تيميشوارة  في شهر ديسمبر عام 1989 
اكد الاسقف  في كلمته على التضحيات التي قدمها الشعب ورجال الدين من اجل الحرية .. وتوالت كلمات المسؤولين والضيوف بهذه المناسبة , حيث تحدث السيد  بريشا سالي رئيس جمهورية البانيا السابق ,  ثم السيد نائب رئيس البرلمان البولوني , ثم السيد سبنكلر فرانك رئيس مؤسسة كونراد ادينهاور في هنغاريا , ثم السيد شاندور لجاك نائب رئيس البرلمان الهنغاري ,  ثم السيد ماتياش سوروش اول رئيس مؤقت لجمهورية هنغاريا بعد التغيير عام 1989 , و اختتم الاحتفال بكلمة السيد جولت نيمت رئيس لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الهنغاري … 
اكدت الكلمات التي القيت في الاحتفال على الاهمية التاريخية للثورة الرومانية وارتباطها بالمتغيرات السياسية التي رافقتها في العديد من البلدان  و دور الشعوب في عملية التغيير
 لاحقا افتتح  السيد  جولت شمين نائب رئيس الوزراء الهنغاري برفقة الاسقف  لاسلو توكيش  معرض للصور يؤرخ ليوميات الثورة , بعنوان  , من تيميشوارة الى اوروبا , اما في  المساء و بمقر نقابة الصحفيين الهنغاريين فقد عقدت ندوة بمشاركة العديد من المخرجين والفنانين والصحفيين للحديث عن  الثورة الرومانية  , ساهم بها المؤرخ ارباد سوتسي بكتابه الذي يحمل عنوان تيميشوارة 
 الدكتور منيرعيسى التقى بالاب الاسقف لاسلو توكيش , والذي يعتبر اسطورة الثورة التي بدأت من مدينة تيمشوارة لتشمل كل انحاء رومانيا في ذلك الوقت , احتجاجا على الظلم والطغيان الذي مارسه النظام السياسي حينذاك  , ومن اجل الحريات العامة و حياة افضل للجماهير  
سلم الدكتور منيرعيسى لسيادة الاسقف خلال اللقاء , بيانات ومطالب شعبنا , لعرضها على برلمان الاتحاد الاوروبي , وتوضح هذه البيانات بلغة الوثائق والارقام والمعطيات الملموسة ,  الظروف الصعبة التي يعيشها الشعب العراقي في ظل العنف الذي يسود الوطن , نتيجة التطرف الديني , والازمات المتعددة التي اعقبت اسقاط الديكتاتورية , وطلب الدكتور منير من سيادة الاسقف والنائب في برلمان الاتحاد الاوروبي , العمل  لدفع الدول الاعضاء بالاتحاد , والسياسيين , والمنظمات الحقوقية و الانسانية و الاجتماعية , لتعزيز تضامنها مع شعبنا العراقي بمختلف قومياته و أديانه و طوائفه , وتقديم كل انواع المساعدات والدعم بكافة اشكاله والوقوف الى جانبه , ليتمكن العراق مهد الحضارات والتأريخ العريق , من تجاوز  المحنة التي  يمر  بها
Displaying DSCF1507.JPG
Displaying DSCF1456.JPG
Displaying DSCF1430.JPG
Displaying DSCF1424.JPG
Displaying DSCF1414.JPG
Displaying DSCF1580.JPG

عن الكاتب

عدد المقالات : 7513

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى