الجالية المسيحية في مملكة النرويج تشارك المظاهرة السلمية و صلاة من اجل المسيحيين المضطهدين في العالم


انور صليوة سبي
انور صليوة سبي

    

يوم الخميس المصادف 21-10-2010 نظمت الكنيسة البروتستنتية النرويجية .

و تنسيقا مع بعض المنظمات الدينية الرسمية و ذالك في العاصمة اوسلو و ثاني اكبر مدن النرويج . مدينة برغن  تظاهرة سلمية  . إذ و جهت دعوة في العاصمة اوسلو للسيد فرج اسمرو رئيس نادي البابل الكلداني و رئيس جمعية مار يوسف للكلدان في النرويج و في مدينة برغن للسيد انور صليوة سبي . فبرغم من ردائة الطقس حضر عدد لا بأس به من ابناء شعبنا في المملكة  في هذا التجمع الر ائع.  

حيث وقدت شموع و القيت بعض الكلمات لتعرف بأظطهاد الذي يتعرض له المسيحية و اتباع هذه الديانة في بعض الدول ومن ضمنهم العراق . بينما النرويج تمنح دستوريا حق ممارسة الأديان . ثم توجهوا إلى القاعة و هنالك اقيمت الصلوات

علما  ان هنالك اعداد من ابناء جاليتنا العراقية ( سورايا) لم يحصلوا على الأقامة رغم تقديمهم ادلة دامغة على انهم مهددون و مظطهدون لذا طلب الأخ انور صليوة في مدينة برغن من ممثلي المنظمات الحاضرة دعم طالبي اللجوء من ابناء شعبنا المسيحي لأنهم هربوا من الأرهاب و متعرضين للأضطهاد من قبل الأرهاب و الجماعت المتطرفة وهم يستحقون الحماية في النرويج . وهم بدورهم وعدوا القيام بكل ما في وسعهم من اجل عدم ارجاعهم إلى المجهول و حمايتهم في المملكة .

عن الكاتب

عدد المقالات : 1

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى