البرادعي يقدم نفسه رئيسا مؤقتا لمصر


نادي بابل

 
أحد اشد منتقدي حكم مبارك يغتنم الاحتجاجات للعودة إلى الواجهة ويبدي استعداده لقيادة

المرحلة الانتقالية.    

ميدل ايست أونلاين
 
 

البرادعي يتوقع مظاهرات كبيرة
 
 
 
فيينا –

اعلن المعارض المصري محمد البرادعي الخميس في فيينا انه مستعد، في حال طلب منه

الشعب ذلك، ان “يقود مرحلة انتقالية” في مصر، التي تشهد منذ الثلاثاء تظاهرات غير

مسبوقة ضد الرئيس حسني مبارك.

قال داعية الاصلاح المصري انه يتوقع مظاهرات كبيرة في انحاء مصر الجمعة وان الوقت

حان لتقاعد الرئيس حسني مبارك.

وأضاف البرادعي المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية والحاصل على جائزة نوبل

للسلام قبيل توجهه جوا من فيينا الى القاهرة الخميس ان مبارك “خدم البلاد لثلاثين عاما

وحان الوقت لتقاعده.”

ومضى يقول في مكالمة هاتفية “أعتقد أن عليه اعلان أنه لن يرشح نفسه مرة أخرى

 (للرئاسة).”

ومن الممكن ان يمثل وصوله للقاهرة أهمية للمحتجين الذين ليس لهم قائد غير أن الكثير من

النشطاء مستاءون من فترة غيابه الطويلة على مدى الشهور الماضية.

وقال البرادعي “اعتقد ان مظاهرات كبيرة ستخرج غدا في كل انحاء مصر وسأكون معهم

هناك.” ودعا الى ان تكون المظاهرات سلمية.

وأردف قائلا “كسر الناس ثقافة الخوف وبمجرد أن تكسر ثقافة الخوف ليست هناك رجعة.”

وأطلق البرادعي حملة للتغيير العام الماضي مما أوجد امالا في أن مكانته الدولية من الممكن

 أن تحشد المعارضة.

لكن الكثير من النشطاء قالوا منذ ذلك الحين أنه كان عليه أن يمضي وقتا أطول في الشارع

المصري بدلا من الاقامة خارج البلاد.

وقال البرادعي “سأكون معهم في الاحتجاجات لكن لن أكون الشخص الذي سيقود

(المظاهرات) في الشارع… مهمتي هي ادارة التغيير سياسيا.”

 

http://www.middle-east-online.com/?id=104049

عن الكاتب

عدد المقالات : 7511

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى