البابا يقاوم التفريغ


نادي بابل


البابا يرى ‘الركيزة الحية للكنيسة’ في مسيحيي الشرق الأوسط

 
بنديكتوس الـ16 يدعو أتباع الديانات السماوية الثلاث في المنطقة إلى نبذ العنف والمحافظة على ‘الجزء الثمين من شعب الله’.

ميدل ايست اونلاين
الفاتيكان – دعا البابا بنديكتوس السادس عشر الاحد الديانات السماوية الثلاث المتواجدة في الشرق الاوسط الى “نبذ العنف” وذلك لدى افتتاح اعمال السينودس حول هذه المنطقة في كاتدرائية القديس بطرس في الفاتيكان.

وخلال قداس احياه مع المشاركين في السينودس، اكد البابا على ان السلام “ضروري لتطور منسجم” لكافة سكان المنطقة الذين يشهد بعضهم “اوضاعا اجتماعية وسياسية حساسة واحيانا مأساوية”.

ودعا البابا الديانات السماوية الثلاث الى ترويج “القيم الروحية والثقافية التي توحد البشر وتنبذ العنف بكافة اشكاله”، في حين تشهد دول عدة في المنطقة تصاعدا في التطرف الاسلامي.

كما دعا البابا الاسرة الدولية الى الاسهام في “دعم طريق ثابت ووفي وبناء نحو السلام”.

وبعد ان اقر بـ”الصعوبات” التي يواجهها مسيحيو الشرق الاوسط، “مهد الكنيسة”، حض البابا المسيحيين على ان يظلوا “الركيزة الحية للكنيسة”، في حين تدفع الظروف الصعبة للاقليات المسيحية في المنطقة بالكثير منهم الى الهجرة حتى بات عددهم لا يتجاوز 20 مليونا، بينهم خمسة ملايين كاثوليكي، من اصل 356 مليون نسمة.

لكن البابا اضاف ان “العيش بكرامة في الوطن حق اساسي. وبالتالي يجب توفير شروط السلام والعدالة اللازمة لتطور منسجم لكافة سكان المنطقة”.

كذلك قال البابا ان السينودس “ملائم لمواصلة الحوار بشكل بناء” مع اليهود والمسلمين.

كما يهدف السينودس الذي سيستمر اسبوعين لاغراض “رعوية في الاساس”، الى “انعاش وحدة الكنيسة الكاثولكية” سواء داخل كل كنيسة وبين بعضها البعض ايضا، كما اضاف البابا. وتتعايش ست كنائس ذات طقوس شرقية مع الكنيسة اللاتينية في هذه المنطقة.

من جهة اخرى قال البابا ان السينودس يدل ايضا على “اهتمام الكنيسة برمتها بالجزء الثمين والمحبوب من شعب الله الذي يعيش على الارض المقدسة وفي كل الشرق الاوسط”.

ويجمع السينودس وهو اقصر تجمع يعقد بعنوان “الكنيسة الكاثوليكية في الشرق الاوسط: وحدة وشهادة”، 185 من “آباء سينودس” -140 من المذهب الشرقي و45 من المذهب اللاتيني- و36 خبيرا و34 مستمعا وستكون اللغة العربية فيه لغة رسمية.

كذلك ستشارك الكنائس الارثوذكسية في الاعمال التي سيتحدث خلالها ممثلان عن الاسلام احدهما اية الله الايراني الشيعي سيد مصطفى محقق احمد ابادي في 14 تشرين الاول/اكتوبر، وممثل عن اليهودية الحاخام ديفيد روزن في 13 تشرين الاول/اكتوبر.

 

 

Middle east Online

http://www.middle-east-online.com/?id=98583

عن الكاتب

عدد المقالات : 7517

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى