البابا فرنسيس للصحفيين: المسيح هو المحور ومن دونه الكنيسة والبابا ليسوا شيئا


نادي بابل

 

 

الفاتيكان (زينيت)

الدكتور روبير شعيب

التقى الاب الاقدس البابا فرنسيس صباح اليوم الصحفيين الذين احتشدوا في قاعة بولس السادس للقاء البابا الجديد.

قدم اللقاء المونسنيور تشيلي رئيس المجلس الحبري للاتصالات الاجتماعية شاكرا البابا لرغبته باللقاء بالصحفيين الذين تابعوا احداثا مؤثرة وتاريخية في هذه الايام الاخيرة.

ثم تحدث البابا الى الصحفيين معبرا عن فرحه بلقائهم في مطلع انتخابه. عبر الاب الاقدس عن تقديره للخدمة التي قدموها في هذه الايام وقال مازحا: لقد عملتم بكد في هذه الايام.

وصرح الاب الاقدس ان تقديم اخبار الكنيسة من وجهة صحيحة هو امر هام. فرغم انتشارها، الكنسية ليست واقعا سياسيا. هي شعب الله المقدس. فقط من خلال النظر من هذه الوجهة يمكننا ان نفهم ما يجري في الكنيسة.

وقال الاب الاقدس ان المسيح هو المحور ومن دونه الكنيسة والبابا ليسوا شيئا. ولا بد ان نتبع هذه الوجهة التفسيرية التي تعطي معنى لهذه الخبرة.

وقال للصحفيين ان عملهم هو هام لخدمة الحقيقة وهو يتطلب الدرس كثل سائر الخدمات… ولكنه قال ان الخدمة الصحفية تحمل طابعا خاصا في خدمة الحقيقة الخير والجمال ومن هذا المنطلق الخدمة الصحفية هي قريبة من خدمة الكنيسة.

وشرح سبب اختياره لاسمه مشيرا ان البعض ربطوا ذلك بالقديس فرنسيس الاسيزي، او فرنسيس كسافيير، والقديس فرنسيس السالسي.

واخبر انه خلال الانتخاب بينما بدأ اسمه بالصعود الى الثلثين بد أكاردينال صديق بتعزيته، وقال له: لا تنس الفقراء وعندها لمع في قلبه اسم الفقير، فرنسيس الاسيزي.

ومنح الجميع الببركة الرسولية.

 

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7495

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى