الاستاذ ريان الكلداني يستقبل عدد من الاعلاميين والمثقفين العراقيين


نادي بابل

استقبل الاستاذ ريان الكلداني عدد من الاعلاميين والمثقفين العراقيين ومنهم الاستاذ هيثم الالوسي رئيس مجلس ادارة جريدة اليقظة ؛ عضو امانة منظمة الاكاديمين المثقفين والاستاذ هيثم مزبان والاستاذ مؤيد الشيخلي والاستاذ خميس حميد الدليمي مدير تحرير جريدة اليقظة.

حيث دار الحديث عن الوضع الراهن بشكل عام والامن بشكل خاص وعرجا على احوال المثقف العراقي ومكانته الخاصة وما يعانيه المثقف من متطلبات واحتياجات عامة وتحدث الكلداني قائلا : نحن يجب علينا البحث عن الانفتاح بشتى الطرق ؛ ونجاهد ونصارع من اجل الانفتاح ….

فالانفتاح هو الطريق الواضح الصادق من اجل البناء والتحضر فعلينا ان نبدا من انفسنا اولا وعائلة ثانيا وبعدها الجيران والمعارف والاصدقاء وهكذا وصولا الى ابعد ما نريد فالتركيز على الانفتاح هو عنصر مهم من اجل ان نفهم الحرية والديمقراطية بمعانيها الصحيحة والعلمية علما ان حريتنا وديمقراطيتنا يجب ان لا تكون مستوردة بل علينا ان نعمل على المنهجية الخاصة للعمل على ذالك فالحرية والديمقراطية نريدها ان تتماشا مع عاداتنا وتقاليدنا وان نفهم بيئتنا فهما جيدا من اجل ان تكون خاصة بنا وان لا تكون هناك فوضى لهذا المفهوم ورد الالوسي قائلا : انا اود ان اثني على كلام الكلداني وعلينا نحن كمثقفين ان نبحث عن سفينة النجات دوما وأذا بقينا ننتظر البعض من المتخلفين سياسيا واجتماعيا فعندها سوف لن نجد سفينة نجاة وما لقائنا بك الا هو من باب الطموح عسى ان نجد من خلالك سفينة للنجاة ونطالب بالمرسى الذي ممكن ان نرسي عليه من اجل العمل بشكل صحيح وما سمعناه عنك فأنك تعد من الجمع الخير الذي يريد ويؤكد على التواصل الاجتماعي وبحثكم الدائم شخصيا عن من هو محتاج هو مؤشر صحي جيد وما يشوقنا للعمل معكم ووضع يدنا بيدكم هو ما تأكد لدينا من صدق نواياكم من اجل المستقبل وضمانه الذي سيبنى على اسس علمية مدروسة لنكون دولة متحضرة دولة ديمقراطية تنعم بالصحة دوما وطموحنا ان نكون في مقدمة الدول المتحضرة بشتى المجالات

المكتب الاعلامي للشيخ ريان الكلداني

 

 

عن الكاتب

عدد المقالات : 7497

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى