الإمارات والعراق يكملان الاستعداد لمواجهتهما في التصفيات الاولمبية


نادي بابل

26 نوفمبر 2011:

© رويترز

(خدمة رويترز الرياضية العربية) –
تبادل مدربا الإمارات والعراق الإشادة قبل مباراة فريقيهما في الجولة الثالثة من التصفيات الآسيوية المؤهلة للألعاب الاولمبية 2012 لكن كل مدرب تمسك بفرص فريقه في تحقيق انتصار يعدل وضعه في المجموعة الثانية.
ويحل العراق ضيفا على الإمارات غدا الأحد في المجموعة التي تضم أيضا أوزبكستان المتصدرة واستراليا.
وقال مهدي علي مدرب الإمارات للصحفيين اليوم السبت إن لاعبي فريقه الذي تعادل بدون أهداف في الجولتين السابقتين لا يزال يملك فرصة كبيرة لتحقيق التطلعات.
ونقل موقع الاتحاد الإماراتي لكرة القدم عن علي قوله “لاعبو هذا المنتخب حققوا إنجازات كبيرة منذ عام 2008.. وحتى الآن يواصلون تقديم مستويات متميزة.”
وأضاف “من الطبيعي جدا أن تأتي لحظات لا يكون فيها اللاعب في يومه.. وأنا شخصيا شاهدت مباراتنا السابقة أمام أوزبكستان مرتين ووجدت أن منتخبنا كان مسيطرا على مجريات اللعب وصنع لنفسه العديد من الفرص.. لو سجلنا منها أي هدف لاختلف الوضع تماما.”
وبينما طالب علي فريقه بالتركيز من أجل تحقيق انتصار يرفع رصيده إلى خمس نقاط قال راضي شنيشل مدرب العراق إن فريقه مستعد تماما لمواجهة فريق “مميز وشهير جاء نتاج تخطيط طويل للاتحاد الإماراتي لكرة القدم.”
وأضاف شنيشل الذي خسر فريقه 2-صفر من أوزبكستان وتعادل سلبيا مع استراليا أنه عكف على تصحيح الأخطاء التي وقع فيها فريقه في مباراة استراليا الأسبوع الماضي “ووضع اللمسات الفنية اللازمة ورفع الروح المعنوية.”
وتابع “المجموعة التي نلعب بها من أصعب المجموعات كونها تضم منتخبات قوية ومتقاربة المستوى ولها نفس الطموحات. لذلك ليس هنا فرق كبير في عدد النقاط بين هذه المنتخبات ويمكن لمباراة واحدة أن تقلب الأمور رأسا على عقب. تصعب التوقعات بهوية المتأهل حتى اللحظات الأخيرة.”

عن الكاتب

عدد المقالات : 7511

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى