الأرمن يحتفون بعيد الميلاد ويطالبون بتمثيل لهم في البرلمان العراقي


نادي بابل

 

السومرية نيوز/ دهوك
أحيا الأرمن الأرثوذكس في محافظة دهوك، الأحد، أحتفالا بمناسبة عيد الميلاد وسط دعوات بالأمن والسلام والمحبة للعراق والعالم، مطالبين بتخصيص معقد نيابي لتمثيلهم في البرلمان العراقي أسوة ببرلمان إقليم كردستان.

وقال راعي كنيسة الأرمن في دهوك الأب ماسيس شاهينيان، في حديث لـ”السومرية نيوز”، إن “الأرمن الأرثوذكس احتفوا، اليوم الأحد، في دهوك بعيد ميلاد يسوع المسيح بمشاركة المئات من أتباع الطائفة وسط أجواء تسود بالأمان والفرحة”، مبينا أن أتباع الديانات والطوائف الأخرى والمسؤولين شاركوا بالاحتفالية التي أقيمت في كنيسة الأرمن وسط دهوك”.

وأضاف شاهينيان أن “المحتفلين بالعيد دعوا في صلواتهم للأمن والسلام والمحبة للعراق والعالم”، مؤكداً أن “الأرمن جزء من النسيج الاجتماعي العراقي وقد ساهموا بشكل فعال في خدمة وبناء البلد”.

وأشار راعي كنيسة الأرمن في دهوك إلى أن “أكثر من 5 آلاف أسرة أرمينية نزحت من العراق منذ العام 2003 بسبب الأوضاع الأمنية”، مطالباً السياسيين العراقيين “بتخصيص معقد نيابي لتمثيل الأرمن في مجلس النواب العراقي أسوة ببرلمان إقليم كردستان”.

يذكر أن عدد الأرمن في العراق كان يزيد في السنوات السابقة على 25 ألف شخص، إلا أن هذا العدد تراجع في الأعوام الأخيرة بسبب التهديدات الأمنية التي دفعت الكثير من العائلات الأرمينية للهجرة إلى الدول الغربية.

وتشير المصادر الأرمنية المطلعة في محافظة دهوك، إلى أن أكثر من 200 عائلة أرمنية استقرت في المحافظة لا سيما في قضائي زاخو وسيميل، بعد نزوحها من مدن عراقية عدة خوفاً من تهديدات الجماعات المسلحة.

وشهد الأرمن اكبر عملية نزوح جماعي إلى العراق بداية العشرينات من القرن الماضي اثر تعرضهم إلى حملة إبادة من قبل السلطات التركية راح ضحيتها أكثر من مليون شخص بحسب المصادر الأرمينية.

عن الكاتب

عدد المقالات : 7499

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى