اضطهاد المسيحيين في القرن الواحد والعشرون” مؤتمر عالمي بالنمسا “لأخذ خطوات لرفع المعاناة عن المسيحيين


نادي بابل

كتب: مايكل فارس

تحت شعار” أضطهاد المسيحيين في القرن الواحد و العشرون” سيتم انعقاد مؤتمر عام في العاصمة

النمساوية فينا بقاعة بيتهوفن لمناقشة قضايا اضطهاد المسيحيين بالشرق الأوسط وبحث سبل رفع

المعاناة عنهم كأقلية.


وفي تصريحات خاصة لـ “الأقباط متحدون” قال كمال عبد النور رئيس منظمة “اندماج وصداقة اقباط

النمسا”: أن منظمات عالمية ستشارك بالمؤتمر وأيضًا كثير من الشخصيات السياسية والحزبية

والمهتميين بحقوق الإنسان، وهو ما يعكس اهتمام العالم بما يعانيه المسيحيين على مستوى العالم من

اضطهاد يستلزم توجيه الاهتمام باتخاذ خطوات لرفع تلك المعاناة عنهم.


مضيفًا أن من المؤتمر سيكون برعاية حزب “الأحرار” بالنمسا وسيحضرة قيادات حزبية وسياسية

عالمية مثل “هيلمر كاباس” رئيس معهد للعلوم السياسية والمنسق العام للمؤتمر و “هانز كرايستين

اشتراخا” عضو في البرلمان النمساوي ورئيس حزب الأحرار و رئيس لجنة حقوق الإنسان في

البرلمان أيضًا و”قسطنطين دوبرلوفيش” رئيس حزب CFP .


وبعض الشخصيات العالمية من المهتميين بحقوق الإنسان على مستوى العالم مثل |كاترينا جريب”

رئيسة المنظمة العالمية لحقوق الإنسان بالنمسا وتشغل منصب النائب العام لرئيس المنظمة على

مستوى العالم IGFM ( لها ثماني وثلاثون فرع في ثماني وثلاثون دولة على مستوي العالم).




عن الكاتب

عدد المقالات : 7513

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى