اجعلوا من العيد رسالة سلام ( وكل عام والجميع بالف خير)


لؤي فرنسيس نمرود
لؤي فرنسيس نمرود

شهر رمضان المبارك ماضي في الانتهاء (قبل الله صيامكم جميعا  وختمه بالقبول واسكنكم الجنة مع الرسول وجعل عيدكم فرحة وبهجة لاتزول )

عيدكم مبارك وكل عام وكوردستان بالف خير……. نعم هذا مايطلبه الكورد والكوردستانيين بان تكون كوردستان بخير مدى الدهر وشعبها يعيش الرفاهية والسعادة  كونهم عانوا ماعانوه من ويلات وحروب ومشاكل وابادات وحصارات اقتصادية وتجويع وترهيب وهجرات مليونية وحرق للقرى والبساتين والمزارع وابادات جماعية بالاسلحة المحرمة.

 اليوم مع قدوم العيد المبارك يتمنى الجميع في كوردستان (اقواما واديانا ومذاهبا)  بان تكون رسالة القادة والمسؤولين من جميع الاطراف رسالة توحيد الصفوف ورسالة تفاهم وحوار رسالة محبة وانهاء الخلافات رسالة انطلاق عمل الحكومة الجديدة لخدمة شعب كوردستان بقيادة الاستاذ نيجيرفان بارزاني الذي ارتشف من والده وجده حب كوردستان ، ونال ثقة شعب كوردستان ليكون رئيسا لها ، (( لقد أمر الله عز وجل بطاعة أولي الأمر، ووعد ذلك من طاعته كما قال تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ منكم)) [ النساء: 59].

 والالتزام بهذه الاية يبعث بالمختلفين المتصدين للقرارات في كوردستان خصوصا المسلمين منهم، ايمانا فوق ايمانهم ويقبل منهم صيامهم وقيامهم كونهم يسعدون شعبهم بهذا الاتفاق ،  فالدين ليس قولا وكلاما ينطق به فحسب  بل هو عمل وصدقة واتفاق ودرء الفتن والابتعاد عن النميمة والرياء والتكبر كما الابتعاد عن كل ماحرم الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ، وكما قال سيادة الرئيس مسعود بارزاني بالامس داعيا الجميع الى التقليل من حدة التوتر كون المسؤولية تتحتم علينا عدم التصعيد الاعلامي لان كوردستان والعراق والمنطقة تمر بمرحلة صعبة  .

  فاعملوا بما يسعد اهلكم وناسكم وشعبكم يضاعف لكم الاجر اجرين، اجر الصيام واجر اسعاد الاخر واتعضوا بالعمل الصالح من الراشدين والصحابة وهم يزرعون الخير ويبعدون الاشرار ، وسيروا وفق مايملي عليكم ايمانكم وضميركم في خدمة اهلكم في كوردستان ، لتحافظوا على تلك الدماء الزكية لبيشمركة كوردستان الابطال في حربهم ضد داعش الارهابي وثوراته المباركة وانتفاضته الاذارية الوطنية  وأتمنوا على تلك الامانة التي سلمت بايديكم من قبل ارواح بيشمركتنا الشهداء واطفال حلبجة ونسائها وشيوخها…

فالعيد قادم ووحدة الصف مطلوبة واطاعة ولي الامر واجب واسعاد شعب كوردستان بهذا العيد المبارك ايمان وفضيلة …

وكل عام وجميع المسلمين ومعهم الاديان الاخرى في كوردستان والعراق بالف خير .

لؤي فرنسيس

عن الكاتب

لؤي فرنسيس نمرود
عدد المقالات : 199

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى