أضـواء عـلى مدى مصداقـية الـبـطـرك لـويس الموقـر / الحـلـقة السادسة


مايكل سيبي
مايكل سيبي

 

عـلى الجـميع أن يقـبـلـوا أنّ (( في كـنيستـنا اليوم ، نعـتمد أسلـوب كـشف الحـقائق للجـميع بكل وضوح وليس طـيّها ، وذلك لـتطـّلع الناسعـلى الحـقـيقة وترسّخ الثـقة بها ، بعـيـداً عـن المجاملة والنسبـيّة والرماديّة ، كـلّ ما في الأمر هـو متابعة ومحاسبة ، لا مجـرّد فـرقعةإعلامية هابطة )) .   

أحـياناً تـرتـسم أمامي مواقـف ومَشاهـد لأحـداث مركـونة بـين طيات ذاكـرتي أراها تـناسب مقالي فأدرجها فـيه ، أرجـو أن لا يَأخـذها أحـد عـلى نـفـسه ، ولا يُـآخِـذني أحـد عـليها ! …………   

أتـذكـر أحـد مهـرجان المربـد / الـبصرة ( المنـطـلـق في سبعـينات القـرن الماضي ) فـشاهـدتُ عـلى شاشة الـتـلـفـزيـون شاعـراً لا أتـذكـره ، قـرأ مقـطعاً من شعـر يقـول فـيه :       

(( خـروف دخل الـﭘـرلمان قال : ماع …… فجاء الصدى : إجــــــــــماع )) !

ثم عـلمتُ بأنه الشاعـر الـتـونسي ــ المنصف المزغـني ــ منـشـور بتأريخ 12 تـشرين الثاني 2011 في الـيوتـيوب .

 فإذا كانت مَأمأة الخـروف ـ ماع ـ قـد أعـطت صداها الشامل ( إجــــــــــماع ) …

فـما بالكم بثـعـلـبٍ بـين دجاجات الصباح وصوته ضُـباح ، وكـل شيء في هـذا الـزمان مُـباح ؟ .

كما قـرأتُ حـكـمة منـسـوبة إلى الـقـديس تـوما الأكـويني تـقـول : ( من يتكلم بالحـق يخسر الصداقات ) .

نعـم هـذه تجـربتـنا ، إن قـلة من الناس تـقـول الحـق تخـسر صداقاتها مع كـثـرة من أناس زائغـين لا يستحـقـون الصداقة ولا حاجة بهم ، لأن الناطق بالحـق يـرفـض الزور والكـذب والتملـق والـتـقـية والـلـوﮔـية والمصلحـية والإنـتهازية وهـز الـذيل ونـفـض الأكـتاف والبحـث عـن الألـقاب وحـب الظهـور ، ولخاطر فلان ومن أجـل علان …….. في حـين الآخـرون يقـبـلـون ذلك .

لم يعـد خافـياً أنّ الـبعـض يجاهـد متـطوّعاً في سبـيـل الـتـقـرّب نحـو الـﭘـطـرك لـويس ( لا مشاركـين بل تابعـين ! ) والتبعـية إهانة تـُـفـقِـد الكـرامة ! …. ومن جانب البطرك المغـرَم في حـديثه بكـلمة ــ يعـني ! ــ نـراه ضعـيفاً ناعـم الصوت رقـيقه ! لكـنه يستغـل فـرص لـقائه بالـبعـض خاصة حـين يعـرف ماهـيتهم ! فـيقـتـنـصهم ويضمّهم إلى ربطـته لكي يـدوروا في فـلكه من أجـل تـكـبـيـر حجمه و زيادة وزن مركـبته …. ولا أدري إنْ كان يصح القـول : (( مشتهـين ومستحـين )) …. مما يقـودنا إلى الـقـول أنّ : أشخاصاً نـكـثـوا ما عاهـدوا أنـفـسهم عـليه ، فـمنهم مَن صمتَ خجلاً ! ومنهم مَن ينـتـظـر طمعاً ، وما بـدّلـوا تـبـديلا .

بتأريخ 15 آذار 2015 أطـلق الأخ أبلحـد أفـرام (( صاحـب أقـدم حـزب كـلـداني )) طلقة الرحـمة عـلى حـزبه وواراه الـثـرى بـيـده عـلى مرأى من أعـضاء حـزبه الـطائعـين ، حـين أطلق صيحـته بالحـرف الـواحـد ((( أنا ــ ابلحـد أفـرام ــ من ناحـيتي أقـتـرح على إخـوتيالمثـقـفـين الكـلدان وحـتى السياسيـين والـقـوميـين منهم أن ينخـرطوا في صفـوف هـذه الرابطة ))) .

كم كان أعـظماً لـو بقي مرتـبطاً بالأكـراد الـذين لم يقـصّروا معه حـين أكـرموه بـوظيفة مقـرر في الـﭘـرلمان ، أما الـﭘـطرك لـويس ــ وبالرغـم من الـدعاية المجانية لربطته ــ لم يحـتـرمه بـدعـوته إلى مؤتمر ربطته ( الأول والثاني ) والسبب واضح جـداً كـوضوح الشمس …. وأتحـدى أبـو الحـزب اليوم أن يـقـول عـنـدي حـزب كـلـداني !

وهـكـذا الإخـوة في المنـبـر الـديمقـراطي الكلـداني الموحـد في ديترويت عـملـوا ذات الـفـعـل ولكـن بـديكـور أجـمل حـين إستـغـفـلهم سماحة البطرك لـويس في وضح النهار دون أن ينـتـبهـوا فإنخـرطـوا في أخـوية ربطـته الكـنسية ساحـباً البساط من تحـت أقـدامهم فخـنـقـوا تـنـظيمهم بأيـديهم وراحـت خـبرتهم السياسية هـباءاً …. ولكي أكـون صريحا ولا أظلم أحـداً ، فأنا لا أدري ، ربما ينـتـظرون منه شيئاً خـيـراً ! ….. المهم ، أثـبتَ البطرك قـدرته عـليهم وإستـطاع أن يلـفـهم تحـت إبطه جـميعاً …

ولكـنه يفـتـقـر إلى الحـنـكة السياسية بـدليل أن أبسط صحـفي يـورّطه فـتـفـلـتُ من فـمه تـصريحات خـطيرة لا مسؤولة !! فـهـنيئاً له ولهم .

*****************

إنّ الإزدواجـية التي بانت واضحة عـنـد عـدد من مثـقـفـين أكاديميـيـن لاهـثـين وراء الألـقاب !! هي التي حـفـزتْ أحـد الكـتــّـاب ليكـتب ردّه التالي عـلى مقال :

 (( لو أي كلداني أعـلن ــ إلحادَه ــ مثلاً ، لـَـما تـكـلم عـليه أيّ شخـص ولا إنـتـقـده ، ولا حـتى المؤسسة الكـنسية ، لأنها تعـتبر ذلك ــ حـريةشخـصية ــ .…….. ولـو ــ كـفـرَ آخـر ــ لـَـما أعار البعـض الأهـمية لذلك ــ لأنها قـضية شخـصية ! ــ لكـن لو أنّ أحـداً إنـتـقـد البطريرك !! ستـقـوم الأرض عـليه ولا تـقعـد ، لماذا ؟ لأن البطريرك أصبح أهم من الله ــ عـند البعـض من المُرائين والإنـتهازيـين ــ   … ))!!!

وعـلى نـفـس السياق قال كاتب ثاني :

(( إنّ النوايا لا تكـون سليمة دائما لأن البعـض يستخـدم مصطلح ــ معـرفة الشخـصية ! ــ ويقـصد به إخـتلاف رد الـفعـل إزاء نـفس الفعـل … فـيما إذا قام بهمايكل سيـﭘـيأوغـبطة البطريرك  ” !!)) ….. موضحاً في مكان آخـر :

(( إن نصا يكـتبهمايكل سيـﭘـيسيعـتبر سيئاً ، بـينما نـفس النص إذا كـتبهغـبطة البطريركسيعـتبر حـسنا ــ حـسب نظرية أولـئـك الـبعـض ــ )) أصحاب المصطلحات !!…..

******************

بتأريخ 18 آذار 2013 نـشِرَت مقابلة مع البطرك لويس ، وجاء في أثـنائها عـلى ذكـر المرحـوم مار دنخا وقال : (( إتصل البطريرك مار دنخا بي وكان جـداً متـفائلاً وأنا شكـرته كـثيراً ، وبصراحة لو كان في بلـد قـريب لكانت أول زيارة أقـوم بها أخـصصها لزيارته ولنـقـول للعالم نحـن أخـوة وكـنيسة واحـدة بعـد أن أصبحـنا تسميتين مخـتـلـفـتين واليوم ثلاثة تسميات ، فـلـنعـود لنصبح تسمية واحـدة )) .  

رائع ، ولكـنك يا أخي نسيتَ .. أنه حـين زرته ــ لم يستـقـبـلك عـنـد الباب ــ ومشّيناها ! .. قـبّـلـتَ يـده وعـبّـرناها ! .. وعـلى عـنادنا كـتـبتَ ومسحـتَ إستعـدادك لـتـقـبـيـل رجـلـيه وغـفـرناها ! .. أبـديتَ رغـبـتـك في الـوحـدة وفـرحـنا بها !……………… ولكـن أنت مثل ذاك الرجال ، الـذي قال بتأريخ 25 آذار 2007 وفي إحـتـفال : (( ستـنـطـلـق الـوحـدة بـين كـنائسـنا من سـدني )) بالمشمش !!!! شـوية عـلى كـيـفـكم أخـوان ، لا تـسـوقـوا بسرعة دون الإنـتباه إلى علامات المرور ، وأخـطرها تـبـدبل المسار (  Change line  ) .

في يوم 17 آيار 2013 بعـد رجـوعه إلى أرض الـوطن العـراق ، بعـث البطرك لـويس رسالة سـرابـية إلى المطران جـبرائيل كـساب ــ نـفـخاً في الـذات ــ متباهـياً بثمار رحـلته إلى سـدني ومُـذكــّـراً بـلـقائه مع زعـيم ديني آخـر واصفاً ذلك اللـقاء بأنه كان عـيـداً ونـقـطة إرتكازوإنطلاق ! .. مضيفاً :

(( أنّ مَن لا يعـمل من أجل الوحـدة ، هـو غـير مسيحي )) !

عاشت إيـدك يا غـبـطة البطرك ، إحـنا فـتـهـمنا أنت مسيحي ومن الطراز الأول ، وفـتهـمنا أن حـشر مع الناس عـيـد بـديع … ولكـن أين إرتـكازك وأين إنـطـلاقـك في ذلك العـيـد ؟ يا عـمّي إذا إعـتـمـدنا عـلى نـظريتـك هـذه ، راح نستـنـتـج أنّ معـظم القادة الكـنسيّـيـن لـيسـوا مسيحـيّـين ، لماذا ؟ الجـواب بسيط :

لأن أحـدهم قال :

(( لـن نـتحـد إلى مجيء المسيح ثانية )) …… ومع ذلك دعـمتـموهُ وأكـرمتـموهُ بعـضوية فخـرية من الـدرجة الأولى في ربطتك الأخـوية ، ألا تـحـس بالـتـناقـض يا عـزيـزي البطرك ؟ هل ستـقـول ، إحـنا نعـرف شيء وأنـتم تـريـدون غـير شيء ؟ …

وآخـر قال :

(( إذا فـكـرنا بالإتحاد فـنحـن نـتحـد مع روما )) …….. يعـني لا يعـرفـك ولا تعـرفه ولا تحاول الـتـقـرّب إليه ، شـتـﮔـول حـبـيـبـنا البطرك ؟…

ثم ، (( مجـلس رؤساء الطـوائـف المسيحـية في العـراق لم يُـبالِ بإنـسحابك منه )) …….. بمعـنى ليسـوا يفـكـرون بالإتحاد معـك إطلاقاً بل ربما يقـولـون لك : روح صير لـوحـدك ! …… وهـنا تـذكــّـرتُ نـكـتة موثـقة للمطران يوسف تـوما أبـو الـنـكات !!! ولكـن عـليها (( حـشم )) ستـعـرفـونها مستـقـبلاً !.

وفي مناسبة أخـرى بتأريخ 27 نـيسان 2014 !!! إعـتـرفـتَ بقـولك (( نحـن ! إللي يخـلينا نخـتـلف هـو ــ واحـد ــ  هـو هـذا الكـرسي !! مع الأسف الـكـرسي  )) …. وفي ذات المناسبة والمطران يوسف تـوما معـك ، عـلـق عـلى نـفـس موضوعـك ( بالـنكـتة المشار إليها ) سنأتي إليها في مقال آخـر ! بل كانت أسـوأ من نكـتـتِه ــ قـبل الأسـقـفـية ــ في محاضرة سـدني أيام زمان عـن الشيطان الـذي قال للمرأة ذات الـفـسـتان الجـميل : (( أنتِ من الخـلـف أجـمل ))

http://alqosh.net/mod.php?mod=articles&modfile=item&itemid=29852

وفي وقـتها ضحـك الشباب الطائش معـتـبـرينها نكـتة الموسم .. والبطرك في المناسبة الأخـرى المشار إليها ، ضحـك أيضاً لـتعـليق المطران يوسف …..  

أما عـن موضوع الكـرسي المشؤوم ، نُـذكــّـرك بإستـعـدادك للـتـنازلك عـنه ، ونسألك : إذا كان الكـرسي هـو المشكـلة وأنـت تـنازلـتَ عـنه ، فـلماذا لم يقـبـلـوا بالـوحـدة معـك ؟ أليس سؤالـنا وجـيهاً ؟ .

والمضحـك ، أنه بتأريخ 6 آيار 2013 قـرأتُ مقالاً عـن زيارة البطرك لسـدني يقـول : (( أن الطرفـيـن أكـدا عـلى ضرورة مجابهة التحـدياتالتي تواجه المسيحـيـين ووجودهم في الشرق بصوت واحـد ، والسعي إلى نقاط الإلتـقاء ــ حـيثما يريدنا الرب ــ ))  ……….

لاحِـظـوا ! لـقـد تـركـوا مسؤولية الإلـتـقاء وملـف الـوحـدة ، عـلى عاتـق الرب ، ونحـن الآن نـنـتـظـر وهم يـنـتـظـرون ــ حـيثما يـريـدنا الرب ــ ! 

وأخـيـراً ، هـذا الرجـل المحـتـرم بالإضا

 

بقـلم : مايكـل سـيـﭘـي / سـدني

عن الكاتب

مايكل سيبي
عدد المقالات : 470

اكتب تعليق

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى