أساليب ملتوية لسياسة يونادم كنا وحركته الأشورية …جمعية أور في الناصرية نموذجا


سيزار ميخا هرمز
سيزار ميخا هرمز

بغداد:23 كانون الثاني 2012
استقبل الأستاذ يونادم كنا بمكتبه الخاص ببغداد اليوم  السيد علي ايليا رئيس جمعية التضامن مع الشعب الكلداني السرياني الأشوري في الناصرية، حيث تحدث السيد عن طبيعة عمل والنشاطات التي تقوم بها جمعية أور في الناصرية بهدف التعريف بالجذور التاريخية التي يعود بها أهل المنطقة من الحضارة السومرية والبابلية والأشورية. وقدم السيد على هدايا تقديرية للأستاذ يونادم كنا للدعم الذي تقدمه الحركة لجمعية أور لتقوم بمهامها ونشاطاتها من المنظمة كذلك تحدث الطرفان حول مشاريع الجمعية مستقبلا وكيفية تطوير لحملها والمشاركة في الاحتفالات والمناسبات القومية الخاصة بشعبنا الكلداني السرياني الأشوري.
مصدر الخبر
http://www.zowaa.org/Arabic/political%20bureau/pp%20news%20230112.htm
لاحظ عزيزي القارئ تاريخ الزيارة هو 23- 01- 2012 وتأتي هذه الزيارة والاستقبال الميمون بعد بيان بطريركية بابل الكلدانية وتوضيحات الحركة الديمقراطية الأشورية التي كثرت وأصدرت البيانات والتي تدل على شيء أن شمس الحقيقة لا تشرق من المقر العام لزوعا ( مركز فدائيي صدام سابقأ ) ..توقيت الزيارة , لها عدة رسائل مبطنة لخدش شعور الشعب الكلداني وتبيين الأساليب الملتوية التي تعمل بها الحركة بزعامة يونادم كنا اتجاه كل تحرك قومي كلداني هذه الأساليب التي ممكن أن اختصرها بالترغيب ( الدعم , المناصب..الخ ) والترهيب ( العصا – توضيحات وبيانات وتهديد بالحق القانوني على المقالات وتهجم على مقال لبرلماني سابق وهو الأستاذ أبلحد أفرام ..الخ )
يا ترى من هو علي إيليا الكلداني ومن هي جمعيته ( أور )  ولماذا النائب يونادم كنا وحزبه يدعموه ؟؟
علي ايليا الكلداني رجل احترمه جدا رغم أني لم التقي به وهو أستاذ جامعي من مدينة الناصرية شدني هذا الرجل والمجموعة العاملة معه بنشاطاتهم وأخبارهم التي سأستعرض جزء يسير منها مزودة بالصور..يعرف علي إيليا الكلداني نفسه في إحدى تعليقاته الرابط أدناه 
http://nasiriaelc.com/index.php/permalink/4686.html
 بالشكل الأتي : – بخصوص الاسم فان اسمي هو علي وفي الديانة المسيحية هو إيليا فانا أطلق علي اسمي علي وإيليا تعني اسم علي وأما بخصوص الكلدان فان موطن الكلدان الأصلي هو أور الناصرية فلهذا ترى اسمي علي إيليا الكلداني يعني علي باسمي العربي وإيليا باسمي المسيحي والكلدني كوننا من ارض أور الناصرية أما ما تقوله بأنني رئيس جمعية مسيحية فانا لست برئيس جمعية مسيحية وإنما إنا مسلم وان عملنا أو زيارتنا هذه ما هي ألا عملية التقرب بين الأديان وبين أبناء الشعب الواحد وان لدينا نشاطات عديدة بهذا المنوال كوننا من ناشطين المجتمع المدني ويمكن لكم أن ترسلوا لي أميلكم وسوف أزودكم بكل شيء جديد وبكل نشاط
هذا من اجل الإيضاح أخي الأستاذ سليم وتقبل تحياتنا أخوكم علي
وسأحاول بإيجاز بسيط أن استعرض لبعض النشاطات الكثيرة التي يقوم بها الأخ علي تضامنا مع شعبنا المسيحي وإعلاءأ و تيمنيأ بالقومية الكلدانية و التي كان العلم الكلداني لا يفارق تلك النشاطات والفعاليات للمجموعة التي يعمل معها  , يحتفلون بعيد اكيتو راس السنة الكلدانية البابلية ويرفعون العلم الكلداني يحتفلون باسم التجمعات الكلدانية في الناصرية كما موضح رابط الاحتفال بالعيد http://www.kaldaya.net/2010/News/03/March23_2010_A2_Akitu7310_ChaldeanNewYear_Ur_Iraq.html


 
حتى أن احتفال تخرج طلاب معهد الناصرية ترى العلم الكلداني يرتفع فوق رؤوس الطلبة الخريجين من جامعة ذي قار  ومن المعهد التقني ناصرية وهذا الأمر لا إنا اكتبه أو أوثقه بل الأخ علي الكلداني  ( للإطلاع الرابط )
http://www.kaldaya.net/2010/News/05/May26_2010_A1_Grad_Thekar_Nasria.html


وهذا نموذج على التقرير الذي يكتبه الأخ علي لهذا الاحتفال
هاهم أبناء الكلدان
هاهم أبنائكم وإخوانكم

يؤكدون يوما بعد يوم إصرارهم وعزيمتهم أمام الجميع بأنهم هم الأصل
وان  أور هي ارض الكلدان
هذا العلم الكلداني يرتفع فوق رؤوس الطلبة
 فوق رؤوس الطلبة الخريجين من جامعة ذي قار
 ومن المعهد التقني ناصرية
حيث احتفل طلبتنا هذا العام والعلم الكلداني يرفرف فوق رؤؤسهم وهم يحملونه بكل فرح وسرور
والهدايا التي قدمت من خلال الحفل والكرنفال الاحتفالي حيث كانت الأسئلة
في محتواها هو الأصل الكلداني
وقد قدمنا العديد بل الكثير من الهدايا إلى الطلبة المحتفى بهم بعد  طرحنا أسئلة في وسط  جو الكرنفال والاحتفال الرائع
 قدمت الهدايا باسم التجمعات الكلدانية
وهكذا عاش الطلبة الجامعيون يوما جميلا في حياتهم حيث سوف تبقي تلك الذكريات معلقة في أذهانهم وسوف يبقي العلم يرفرف معهم في ذكرياتهم
أخوكم علي ايليا  الكلداني – الناصرية
قامت جمعية أور الكلدانية في الناصرية برئاسة علي الكلداني بزيارة إلى مدينتنا االكلدانية عنكاوا وهناك كان لها العديد من النشاطات كزيارة المجلس القومي الكلداني ( عندما كان بعده على الخط الكلداني ) وجمعية الثقافة الكلدانية وأقاموا محاضرة بعنوان ( أشراقة الكلدان من جديد في أور الناصرية ) الرابط
http://www.kaldaya.net/2010/News/07/July26_2010_A4_ChaldeanUr.html
برعاية جمعية الثقافة الكلدانية ، قدمت محاضرة بعنوان ( أشراقة الكلدان من جديد في أور الناصرية ) وذلك يوم  الثلاثاء July 6, 2010 من قبل رئيس وفد الكلدان من مدينة الناصرية ، السيد علي ايليا الكلداني ووفد جمعية أور الكلدانية في الناصرية ، متحدثا عن تأريخ تأسيس الجمعية المذكورة وحيثيات التأسيس، كما عن تأسيسهم لفرقة عنكاوا الجنوب ونشاطاتها وأهدافها ، معرفين النخب المثقفة في عنكاوا عن نشاطات نخب الناصرية المتبنية للاسم الكلداني وخلال هذه الزيارة صادف عقد المؤتمر الاستثنائي للحزب الديمقراطي الكلداني ونجد مشاركة التجمعات الكلدانية في الناصرية فيه مهنئة بعقد هذا المؤتمر


ولكي ننتقل إلى الجنوب,  ففي الزيارة التي قام بها غبطة أبينا البطريرك الكاردينال دلي إلى البصرة و ميسان لتفقد كنائسنا و أحوال شعبنا نجد أن الأخ علي والتجمعات الكلدانية ترحب بهذه الزيارة رابط http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=519601.0


علما أن في هذه الزيارة قدم الأخ علي هدايا تذكارية عبارة عن زقورة أور لكل من غبطة أبينا البطريرك الكاردينال دلي والأخ رعد الشماع رئيس الوقف المسيحي والديانات الأخرى ..الخ
 


هذا جزء بسيط جدا من نشاطات أخي علي وجمعية أور الكلدانية والتجمعات الكلدانية في الناصرية ناهيك عن معارض الرسوم ودورات بكرة القدم للفرق الشعبية تحت اسم المطران الشهيد فرج رحو وتحت اسم الكاردينال دلي
وهنا نرجع مرة أخرى للبداية وللسؤال
لماذا يونادم كنا والحركة الأشورية يدعمون ( ألان ) علي الكلداني وجمعية أور في الناصرية ؟؟؟
أقول ( ألان ) لاني قد اصدق احدهم يقول أن في المريخ بشرا يعيشون مثلنا ولكن لا اصدق أنهم دعموه وهو يرفع العلم الكلداني ويفتخر بالقومية الكلدانية وارض الكلدان أور ويحتفل بعيد اكيتو راس السنة الكلدانية  ويقيم محاضرة بعنوان اشراقة الكلدان من جديد في أور الناصرية ..الخ ؟؟
ولماذا الزيارة الميمونة جاءت بعد بيان بطريركية بابل على الكلدان ؟؟ هذه الزيارة والاستقبال لها رسالة موجهة لغبطة الكاردينال دلي والى الشعب الكلداني مفادها أني مخترق لصفوف من يقف معكم وللفكر القومي الكلداني وأطوعه حسب ما يلائم توجهات الحركة الأشورية التي أتزعمها و  التي منذ نشأتها لا تعترف بالوجود القومي الكلداني الذي هو حقيقة تاريخية راسخة !!
أم أن الدعم هو من اجل أصوات مستقبلية لقائمة الرافدين من الناصرية ؟؟ أو لكي تغطي فضائية أشور نشاطات الأخ علي وتعطيها الصورة الوطنية..أو لطمس كل ملامح الاسم الكلداني والهوية القومية الكلدانية المتضمنة بالدستور العراقي ؟؟ أكيد من اجل كل ذلك لا بأس أن ينفق النائب يونادم كنا والحركة التي يتزعمها بعض الدولارات – الدنانير لدعم الأخ علي الكلداني وجمعيته في الناصرية ..هذا نموذج بسيط للأساليب الملتوية للحركة الأشورية بزعامة كنا
في الوقت الذي انحني فيه احتراما للأخ علي وبقية المجموعة لكل ما قام به من اجل التضامن مع شعبنا المسيحي وإعلاء هويتنا القومية الكلدانية متحملا المصاعب وطبيعة المجتمع الذي يعيش فيه ..فاني أتأسف على الألاعيب الصبيانية والحركات الرخيصة التي تقوم بها الحركة الديمقراطية الأشورية بزعامة النائب يونادم كنا وهي دليل إفلاس ليس ألا ..
سيزار ميخا هرمز
cesarhermez@yahoo.com

عن الكاتب

عدد المقالات : 76

نادي بابل الكلداني في النرويج

الصعود لأعلى